جمعية رجال الأعمال تُثمن المواقف المشرفة لمصر والأردن تجاه إغاثة غزة
تاريخ النشر : 2021-05-17
جمعية رجال الأعمال تُثمن المواقف المشرفة لمصر والأردن تجاه إغاثة غزة


رام الله - دنيا الوطن
ثمنت جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين في قطاع غزة المواقف المشرفة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وجلالة ملك الأردن عبد الله الثاني بن الحسين تجاه سكان قطاع غزة في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي.

وأشادت الجمعية في بيان لها، بجهود مصر والأردن لمد قطاع غزة وتزويده بالمستلزمات الطبية والمواد الاغاثية، والتي كان أخرها قرار القاهرة فتح المستشفيات المصرية أمام جرحى ومصابي القطاع، وإرسال المملكة الهاشمية لقافلة محملة بالمساعدات الطبية، و30 طبيباً جراحاً إلى المستشفى الميداني الأردني لمواكبة الأحداث الجارية في ظل تواصل العدوان الإسرائيلي.

وقالت الجمعية: "إن موقف مصر والأردن ينم عن عمق العلاقة التاريخية للبلدين مع شعب فلسطين ووحدة الدم والمصير في السلم والحرب".

وأكدت الجمعية على أهمية تعزيز التضامن العربي لدعم شعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي، مستنكرةً التصعيد المتواصل بحق قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والذي أودى بحياة المئات من المدنيين الأبرياء والأطفال.

وطالبت الجمعية الأمة العربية والعالم والأمم المتحدة لضرورة تحمل مسؤولياتها تجاه الوضع المأساوي في قطاع غزة والضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف انتهاكاته واعتداءاته بحق شعبنا الفلسطيني ومقدساته.