دانييلا رحمة تعترف: "هكذا جرحت أهلي.. وبطلب السماح منهم"
تاريخ النشر : 2021-01-19
دانييلا رحمة تعترف: "هكذا جرحت أهلي.. وبطلب السماح منهم"
دانييلا رحمة


شاركت الممثلة اللبنانية دانييلا رحمة في برنامج (الدنيا علمتني) الذي يعرض عبر قناة (mbc)، وكشفت عن تفاصيل شخصية مؤلمة مرت عليها خلال مسيرتها الفنية.

وأوضحت قرارها بهجرة أهلها والانتقال من استراليا الى لبنان بعمر 19 عام، وبمفردها مما شكل لديها العديد من العوائق التي تجسدت في صعوبة وداع أهلها والعيش بمفردها طوال هذه السنين، مشيرةً إلى أنها تحتسي القهوة مع والدها وتتناول الغداء مع شقيقها وتذهب إلى تمارين الرقص مع ابنة شقيقتها، ولكن كل ذلك يحدث خلال الاتصال بالفيديو، مؤكدةً أن هذا الموضوع يجرحها ويكسرها.

وأكدت رحمة أنها واجهت العديد من الصعوبات وقوبلت بالرفض قبل أن تحقق النجومية، ولكن إصرارها ودعم أهلها لها مكناها من أن تستمر.

 ووجهت دانييلا رسالة إلى أهلها والدموع تملأ عينيها: "أعرف أنهم لن يقبلوا اعتذاري، لهذا سأشكرهم على كل الدعم لأنهم آمنوا بي وجعلوني أحقق حلمي".

واستشهدت دانييلا بمقولة لجبران خليل جبران "أولادكم ليسوا لكم أولادكم أبناء الحياة" مشيرةً إلى صحة هذه المقولة، مشجعة الشباب على السعي لتحقيق أحلامهم.

وقالت: "انكسرت وانجرحت وتعبت ورجعت ووقفت على رجليّ وحققت حلمي، لهذا لا تخافوا ولا تدعوا أحداً يحبطكم".

وأشارت النجمة اللبنانية إلى أن أكثر ما يخيفها هو أن تخسر أحد أفراد عائلتها، لكنها لا تدع الطاقة السلبية تؤثر فيها وذلك من خلال تخيل الأمور الإيجابية.

84e833d329154380.mp4
66dd972a3ed67518.mp4