جبهة النضال الشعبي تُرحب بالمرسوم الرئاسي الذي حدد مواعيد الانتخابات
تاريخ النشر : 2021-01-16
جبهة النضال الشعبي تُرحب بالمرسوم الرئاسي الذي حدد مواعيد الانتخابات


رام الله - دنيا الوطن
رحبت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، بالمرسوم الذي أصدره الرئيس محمود عباس، بإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية وللمجلس الوطني الفلسطيني.

وقال الناطق الرسمي للجبهة، عوني أبو غوش: إن ذلك يعبر عن الإرادة السياسية، بأن الانتخابات المدخل الوحيد لإنهاء الانقسام ومسار يقود للشركة السياسية في إطار الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني، ولتجديد النظام السياسي الفلسطيني، وليعبر أبناء شعبنا عن إرادتهم وحقهم الطبيعي نحو انتخاب ممثليهم بحرية وشفافية وديمقراطية، ضمن حقهم القانوني والدستوري انتخاباً وترشيحاً.

وشدد أبو غوش على ضرورة تهيئة الأجواء لانتخابات حرة ونزيهة، يعبر فيها أبناء شعبنا عن إرادتهم دون أية ضغوط بل بشفافية وحرية تامة.

وأكد ضرورة الحرص على استكمال العملية الانتخابية، وتذليل أية عقبات قد تبرز أمامها لبناء نظام سياسي فلسطيني قادر على مواجهة كافة تحديات المرحلة القادمة؛ للخلاص من الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، مضيفاً: "لا انتخابات بدون القدس عاصمة دولة فلسطين".

ودعا إلى الإسراع في عقد الحوار الوطني الشامل، وصولاً لميثاق شرف وطني من قبل كافة القوى والفصائل، ومؤسسات المجتمع المدني.