هل يستطيع الإخوان منع حماس من اعادة التحالف مع سوريا؟
تاريخ النشر : 2021-01-04
هل يستطيع الإخوان منع حماس من اعادة التحالف مع سوريا؟


رام الله - دنيا الوطن - أغصان حمد
طالبت قيادات في جماعة الاخوان المسلمين في سوريا، حركة حماس، بضرورة عدم الانصياع إلى الرغبات الإيرانية، ووساطات حزب الله اللبناني، لفتح حوار مع الحكومة السورية برئاسة بشار الأسد.

وأوصلت قيادات في الاخوان، رسالة إلى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، طالبوه فيها بضرورة ابقاء الوضع على ما هو عليه وعدم عقد أي مصالحة مع النظام في سوريا، بدعوى أن الرئيس الأسد يحارب الجماعة في سوريا.

ويقول المحلل السياسي ياسر عبد الرؤوف إن الاخوان سينجحون في النهاية لابعاد حماس عن الأسد، وعدم اقامة اي تحالف بين الطرفين، مشيرا إلى أنه في أفضل الأحوال لن تكون العلاقة بين الطرفين كما كانت في السابق، حتى وإن تصالحا.

وأشار إلى أن حماس هي التي تريد سوريا، وليس العكس، فالأولى ظلت لسنوات تحاول أن تعيد العلاقات من جديد، ولكن دون جدوى، مرجحا بأن لا تنجح الوساطات الإيرانية واللبنانية بعودة العلاقات بين السوريين وحماس، خاصة وأن الأسد اعتبر ما قامت به حماس خيانة.

أما المحلل السياسي علي علوان ذكر أن الاخوان ليس لهم سيطرة  على قرارات حماس السياسية، بل الحركة الفلسطينية تسلك العديد من الطرق المعاكسة لمواقف جماعة الاخوان المسلمين، مشيرا إلى أن الاخيرة تعي أهمية أن يكون موقف حماس نابعا من مواقفها الخاصة وبعيدا كل البعد عن الاخوان.

وأوضح أن أكثر الامثلة وضوحا على أن حماس لا تسير مع مواقف الاخوان، هو الموقف من مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي، فحماس تطور علاقاتها مع المصريين، في الوقت الذي تندلع أزمات كبيرة بين الاخوان والسيسي، وهذا الامر لا يؤثر علي اي طرف سواء حماس أو الاخوان.