ورشة عمل حول العنف المبني على النوع الإجتماعي في عالم العمل
تاريخ النشر : 2020-10-22
ورشة عمل حول العنف المبني على النوع الإجتماعي في عالم العمل


رام الله - دنيا الوطن
نظمت لجنة المرأة في النقابة الوطنية لعمال النقل في فلسطين، ورشة عمل في مقر الاتحاد في رام الله، بدعم من مركز التضامن العمالي العالمي، تحت عنوان "تطوير مهارات تحديد حالات العنف المبني على النوع الإجتماعي في عالم العمل".

واستفاد من الورشة (11) مشاركة من كوادر نقابة النقل في محافظة رام الله والبيرة، مراعين التدابير الصحية المعمول بها في ظل حالة الطوارىء.

  وذلك بهدف تحديد آليات التحرك ضمن معالجة فعالة لتلك الانتهاكات، من خلال تدريب استهدف أعضاء لجنة المرأة في نقابة النقل، واللواتي يعملن على تنظيم العمال في مختلف محافظات الضفة الغربية، بصفتهن منظمات ميدانيات منخرطات في التواصل مع العمال رجالاً ونساء.

وتم ذلك بحضور ومشاركة أمين سر الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين "علاء مياسي"، الذي افتتح الورشة، والسيدة "عبلة مسروجة" مدير مركز التضامن العمالي في فلسطين، "ورامي خنفر وراية أبو زياد" من مركز التضامن.

بينما حاضرت في المشاركات ودربتهن، المدربة النقابية "فداء البرغوثي"، التي استخدمت تقنيات وتطبيقات مختلفة استعرضت بواسطتها مفاهيم العنف المبني على النوع الاجتماعي وتحليل المعتقدات السائدة وكيفية تصويبها، وكذلك أشكال العنف وآثار ارتكابه على الرجال والنساء وختمت في التحركات المطلوبة من أجل جمع حالات العنف وتوثيقها ووضع خطة لمساعدة العمال على التغلب عليها، وكيفية تنفيذ الزيارات الميدانية لتصبح مثمرة ومنتجة أكثر بحيث تدفع بالعمل النقابي إلى الأمام، وتؤدي إلى انضمام مزيد من العمال والعاملات للنقابات القطاعية المنضمة للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين.