مسؤول أمريكي: اتفاق الإطار بين لبنان وإسرائيل لا يعني تطبيع العلاقات
تاريخ النشر : 2020-10-01
مسؤول أمريكي: اتفاق الإطار بين لبنان وإسرائيل لا يعني تطبيع العلاقات


رام الله - دنيا الوطن
قال مساعد وزير الخارجية الأمريكي، ديفيد شينكر اليوم الخميس، إن المفاوضات بين إسرائيل ولبنان لترسيم الحدود ستكون برعاية الولايات المتحدة.

وأضاف في تصريحات نقلتها وسائل إعلام عربية: أن المفاوضات ستبدأ قريباً، "لأننا حريصون على الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط".

وتابع شينكر: أن لبنان يمر بأزمة اقتصادية واتفاق التفاوض مع إسرائيل سيساعده، لافتاً إلى أن هذا الاتفاق التاريخي سيساعد في حل المشكلة النهائية في لبنان، وفق تعبيره.

وشدد مساعد وزير الخارجية الأميركي، على أنه لن يتم التفاوض مع (حزب الله) نهائياً، فيما يخص ترسيم الحدود بين إسرائيل ولبنان.

وقال: إن اتفاق الإطار بين لبنان وإسرائيل، لا يعني تطبيع العلاقات، مضيفاً أن (حزب الله) قد يخرب الاتفاق، وفق تعبيره.

وأعلن وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس أن بلاده ستجري مفاوضات مباشرة مع لبنان بوساطة أمريكية على ترسيم الحدود المائية بينهما.