مدرسة ذكور الخلجان وأم دار الثانوية تفتتح غرف صفية في جنين
تاريخ النشر : 2020-10-01
مدرسة ذكور الخلجان وأم دار الثانوية تفتتح غرف صفية في جنين


رام الله - دنيا الوطن
احتفلت مدرسة ذكور الخلجان وأم دار الثانوية جنوب غرب جنين، أمس، بافتتاح غرف صفية تم إنشاؤها وتشطيبها بتمويل من هيئة الأعمالالخيرية العالمية، وذلك بالتعاون مع مجلس أولياء أمور الطلبة ومجلس قروي الخلجان.

ونظم حفل الافتتاح، بحضور مفوض عام هيئة الأعمال الخيرية العالمية في فلسطين إبراهيم راشد، ومدير عام التربية والتعليم في جنين سلام الطاهر، ورئيس مجلسي قروي الخلجان زياد الخطيب، ومدير الدائرة الإدارية عبد السلامأبو العز، ورئيس قسم العلاقات العامة في المديرية علا زكارنة، ومدير المدرسة هشام بكر، وجواد الخطيب ممثلا عن مجلس أولياء الأمور، وشخصيات من القريتين.

وقال راشد: "إن هيئة الأعمال الخيرية تحرص على تقديم كل أشكال الدعم والإسناد للقطاع التعليمي، وتولي أهمية خاصة للتجمعات السكانية المتضررة، وذلك إسهاما منها في تعزيز صمود المواطنين".

وأشاد، بالشراكة الاستراتيجية ما بين هيئة الأعمال الخيرية ووزارة التربية والتعليم والتي نفذت من خلالها الهيئة مئات التدخلات على امتداد الوطن.

من جهتها، أثنت الطاهر، على الدعم الذي تقدمه هيئة الأعمال الخيرية العالمية للمدارس وحرصها على توفير بيئات تعليمية مريحة وجاذبة من خلال الاستجابة لمتطلبات المدارس، وذلك تكريساً لمبدأ الشراكة المجتمعية الفاعلة.

وأشادت، بالجهود التي تبذلها المجالس القروية ومجالس أولياء أمور الطلبة في سبيل تطوير قطاع التربية والتعليم، وذلك بشراكة فاعلة معوزارة التربية.

وأكدت، أن مثل هذه المشاريع في المدارس تعزز الصمود والقيم الإنسانية التطوعية وعمل الخير في نفوس الطلبة ويتلقون التعليم في أجواء مريحة ومزودة بما يحتاجونه من مقومات للتعلم الفاعل، وتسهم التخفيف من الاكتظاظ داخل المدارس، وتترك أثرا إيجابيا على العملية التعليمية.

وأضافت الطاهر: "يكتسب هذا المشروع أهمية خاصة في تحقيق التباعد بين الطلبة داخل الغرف الصفية، بما ينسجم وتوجهات الحكومة ووزارتي الصحة والتربية والتعليم في تحقيق التباعد الاجتماعي في مواجهة انتشارجائحة (كورونا)".

وأكد مدير مدرسة الخلجان وأم دار أن هذا المشروع خفف بشكل كبير من حالة الاكتظاظ داخل الغرف الصفية، فيما أشاد رئيس مجلس قروي الخلجان، وممثل مجلس أولياء الأمور، بسرعة استجابة هيئة الأعمال الخيرية للطلب الذي تقدم به مجلس أولياء الأمور لإنشاء وتشطيب الغرف الصفية ومرافق أخرى داخل المدرسة.

وقامت الطاهر وراشد وممثلو المجلس القروي ومجلس أولياء الأمور، بجولة في الغرف الصفية، قبل زيارة مدرسة بنات أم داروالخلجان الثانوية، حيث التقوا مديرة المدرسة هدى عمارنة، واطمأنوا على أوضاع طالبات الثانوية العامة في المدرسة.