لجنة العمل الوطني في برلين تطالب جامعة الدول العربية بحماية الاجماع العربي
تاريخ النشر : 2020-09-16
لجنة العمل الوطني في برلين تطالب جامعة الدول العربية بحماية الاجماع العربي


رام الله - دنيا الوطن
نظمت لجنة العمل الوطني في برلين وقفة صامته أمام مقر جامعة الدول العربية لاستنكار ما اقدمت عليه دولة الامارات العربية المتحدة والبحرين بتوقيع اتفاقات سلام مع الاحتلال الاسرائيلي وبرعاية امريكية.

وحمل المشاركون يافطات منددة باتفاقات التطبيع التي وقعتها دولة البحرين والامارات العربية المتحدة ودولة الاحتلال الاسرائيلي برعاية الولايات المتحدة الامريكية.

بدورها طالبت لجنة العمل الوطني الدول العربية وجامعة الدول العربية برفض هذا الإعلان التطبيعي المجاني موكدة على ان هذه الاتفاقات تعطي الاحتلال الاسرائيلي الضوء الاخضر في الاستمرار في احتلالها للاراضي الفلسطينية وتهويد القدس وممارسة جرائمها اليومية بحق الشعب الفلسطيني.

وأكدت لجنة العمل الوطني على ان الشعب الفلسطيني لم ولن يعطي الحق بالتحدث عنه باي جهةٍ عربية او اقليمية وان ممثله الشرعي والوحيد هو منظمة التحرير الفلسطينية.

وأكدت لجنة العمل الوطني على ان الرد الفلسطيني الامثل على هذه الاتفاقات هو استعادة الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام مشددة على ضرورة البناء على الاجتماع القيادي الذي عقد موخرا بمشاركة الكل الفلسطيني.   

كما سلم وفد من لجنة العمل الوطني رسالة باسم ابناء الشعب الفلسطيني الى القائم باعمال الجامعه في برلين لمطالبة الجامعة العربية بممارسة واجباتها تجاه الشعب الفلسطيني من خلال الحفاظ على الاجماع العربي المساند للشعب الفلسطيني في نضاله ضد الاحتلال والرافض لاي عملية تسوية جانبية او توقيع اتفاق سلام مع الكيان الصهيوني قبل انهاء الاحتلال الاسرائيلي على الأراضي الفلسطينية وفي المقدمة منها القدس.
 
كما حيت لجنة العمل الوطني احرار امتنا العربية في الدول العربية الشقيقة المساندة لشعبنا الفلسطيني والاحزاب والحركات الشعبية والنقابات ومنظمات المجتمع التي ساندت وما زالت تساند شعبنا الفلسطيني ورفضت الاتفاقات التي وقعتها دولة البحرين والامارات مع الاحتلال الاسرائيلي.