علماء يقدمون دليلًا جديدًا على انتشار (كورونا) عبر الهواء
تاريخ النشر : 2020-08-15
علماء يقدمون دليلًا جديدًا على انتشار (كورونا) عبر الهواء


أعلن فريق من علماء الفيروسات دليلا جديدا يؤكد فرضية انتشار فيروس (كورونا) عبر الهواء.

ووفق ما قالت صحيفة (نيويورك تايمز) الأميركية، فقد نجح فريق بحثي في جامعة فلوريدا الأميركية في العثور على فيروس كورونا المستجد في الهباء الجوي، الذي تم جمعه من مستشفى يضم مرضى (كورونا).

ولم يتم بعد فحص النتائج التي نشرت الأسبوع الماضي على الإنترنت، لكنها تسببت في جدل بين العلماء.

وأضافت لينسي مار، الخبيرة في انتشار الفيروسات المحمولة جوا "هذا ما كان الناس يطالبون به.. إنه دليل لا لبس فيه على وجود فيروس معدي في الهواء".

لكن بعض الخبراء قالوا إنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كانت كمية الفيروس التي تم جمعها "كافية لإحداث العدوى".

وأوضح جون ليدنيكي، كبير علماء الفيروسات في جامعة فلوريدا، أن الأماكن المغلقة التي لا تحتوي على تهوية جيدة - مثل المدارس - قد تتراكم فيها الكثير من الفيروسات المنقولة جوا.

واعتبرت سيما لاكداوالا، خبيرة فيروسات الجهاز التنفسي بجامعة بيتسبرغ، أن النتائج يجب أن تدفع الناس إلى الاهتمام بالإجراءات الخاصة والاحترازية مثل تحسين التهوية.

وكانت منظمة الصحة العالمية اعترفت في وقت سابق بظهور "دليل" على احتمال انتشار (كورونا) عبر جسيمات صغيرة للغاية في الهواء.

وكانت المنظمة تقول في الأصل إن الفيروس ينتقل في الأساس من شخص إلى آخر من خلال الرذاذ الصغير الذي يخرج من أنف أو فم الشخص المصاب عند التحدث أو السعال أو العطس.