الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تتضامن مع الشعب اللبناني الشقيق
تاريخ النشر : 2020-08-05
الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تتضامن مع الشعب اللبناني الشقيق


رام الله - دنيا الوطن
 
شهدت العاصمة اللبنانية بيروت عصر يوم الثلاثاء بتاريخ 480، فاجعة كبيرة ناجمة عن انفجار ضخم في أحد المستودعات التي تحتوي على مواد شديدة الانفجار في مرفأ بيروت، مما أدى الى دمار هائل مخلفا خسائر مادية كبيرة، واستشهاد أكثر من 80 شخص وجرح ما يفوق عن 4000 جريح وعددا من المفقودين كحصيلة اولية، مما حول المدينة الى مدينة منكوبة، بحيث تأتي هذه الكارثة في ظل وضع اقتصادي وصحي متردي وصعب يعاني منه لبنان، والشعب اللبناني الشقيق

وتقدمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في إقليم أوروبا والفروع الخارجية بالتعازي والمواساة من الشعب اللبناني الشقيق والقيادة اللبنانية بشكل عام وذوي الضحايا بشكل خاص، متمنية الشفاء العاجل لجميع الجرحى، والعودة الآمنة لجميع المفقودين، كما تعلن تضامنها الكامل مع الشعب اللبناني الشقيق والدولة اللبنانية، آملة أن تتجاوز الدولة والشعب اللبناني هذه المحنة الصعبة بأسرع وقت.

 وتمنت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في إقليم أوروبا والفروع الخارجية، لأبناء شعبنا الفلسطيني في المخيمات وخارجها بدوام الصحة والعافية، مثمنة المبادرات الإنسانية التي قام بها المآت من الشباب الفلسطيني، وتلبية الواجب الإنساني، في التبرع بالدم لأشقائهم اللبنانيين، كما الدور المتميز للطواقم الطبية الفلسطينية والدفاع المدني الفلسطيني، الذين شاركوا في عمليات الإسعاف ورفع الأنقاض من العاصمة اللبنانية بيروت، الامر الذي يعبر عن العلاقات الوطنية الكفاحية بين الشعب الفلسطيني والشعب اللبناني.