الصالح يطلع على احتياجات قباطية والزبابدة ومثلث الشهداء من المشاريع التطويرية
تاريخ النشر : 2020-07-23
الصالح يطلع على احتياجات قباطية والزبابدة ومثلث الشهداء من المشاريع التطويرية


رام الله - دنيا الوطن
أعرب وزير الحكم المحلي م. مجدي الصالح عن تضامنه الكامل مع عائلة الأسير البطل كمال أبو وعر المريض بالسرطان، حيث تأزم وضعه الصحي جراء الاهمال الطبي المتعمد من قبل ما يسمى إدارة سجون الاحتلال ضمن سياسية ممنهجة تستهدف الأسرى في سجون الاحتلال.

جاء ذلك خلال زيارة تضامنية  لمنزل عائلة الأسير أبو وعر، أكد خلالها وقوف القيادة والحكومة الفلسطينية إلى جانبهم وإيلائهم قضية الأسرى أولوية قصوى، وسعيهم الدؤوب لمخاطبة كافة الجهات الدولية بضرورة الضغط على سلطات الاحتلال من أجل إطلاق سراحهم الفوري والعاجل والغير المشروط، وتحميلهم المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى في ظل انتشار فيروس الكورونا وعدم السماح لوجود لجنة طبية محايدة لمتابعة شؤون الأسرى.

وخلال جولة ميدانية لمحافظة جنين، اطلع الصالح على احتياجات كل من بلدات (الزبابدة، وقباطية، ومثلث الشهداء) من المشاريع التطويرية، ومناقشة عدد من القضايا المتعلقة بضرورة تخصيص قطع أراض لإقامة مدرسة، ومحطة لتوليد الطاقة الشمسية في الزبابدة، إلى جانب الإسراع في المصادقة عللى المخطط الهيكلي لمثلث الشهداء، ومناقشة عدد من القضايا والمطالب لبلدية قباطية.

وأشاد الصالح بالجهود التي تبذلها الهيئات المحلية وسعيها للحد من تفشي فيروس الكورونا في مناطقهم، مشيراً إلى أن الوزارة ستبقى داعمة وعلى تواصل دائم من أجل التغلب على كافة التحديات بالرغم من الضائقة المالية التي تواجه الحكومة الفلسطينية.

وأوعز الصالح للجهات ذات العلاقة بالوزارة بمتابعة كافة القضايا والاحتياجات والعمل على تلبيتها ضمن الإمكانات المتاحة وحسب الاولويات نظراً للظروف الحالية الصعبة الاقتصادية والصحية والتي أعاقت تنفيذ مشاريع تطويرية تستهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين في مناطق تواجدهم كافة.