أمير عيد يعتذر لجمهوره بعد اقتراحه الغريب حول عقوبة المُتحرشين بـ"بنات شمال"
تاريخ النشر : 2020-07-20
أمير عيد يعتذر لجمهوره بعد اقتراحه الغريب حول عقوبة المُتحرشين بـ"بنات شمال"
أمير عيد


أعاد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، تغريدة قديمة للفنان المصري أمير عيد، حول التحرش.

وكان عيد يُطالب في التغريدة بتغليظ عقوبة المتحرش إلى 15 عامًا، وضم بعض الفتيات ذوي السمعة السيئة للشرطة وتسجيل عمليات التحرش صوت وصورة للقبض على كل المتحرشين.

واعتذر عيد عن التغريدة بعد 15 عاماً من تدوينها، وقال في تغريدة جديدة عبر "تويتر": "مواقع كتير منزلة الخبر ده على إنه جديد وإن دي وجهة نظري لحل مشكلة التحرش في ظل الحراك الحالي تجاه المشكلة".


وتابع: "أنا فعلا كتبت الكلام ده بس من 6 سنين كما هو واضح وكنت متعود دايما أهزر مع الناس في ردودي بس ده مايمنعش إني ميصحش اكتب "بنات شمال" وبناء عليه أرجو قبول اعتذاري".

وأضاف: "في نفس الوقت مش عاوز أكون منافق أو بدعي المثالية الواحد كان بيستخدم في حياته الحقيقية وسط الهزار والأصدقاء كلام كتير متخلف وأفكاري نفسها كان في منها كتير مبحبوش، ولكن اجتهدت وما زلت بجتهد إني أكون إنسان أحسن وأدرك العيوب والمشاكل.. اللي هي كتير بالمناسبة".

وكان نص تغريدة أمير عيد يقول: "الحل إننا نعمل عقوبة قانونية بالسجن 15 سنة للمتحرش ونجيب بنات شمال كتير ونخليهم يشتغلوا مع الشرطة ونسيبهم في الشارع، واللي يتحرش بيهم يتشد متصور صوت وصورة مع أول 50 واحد هياخدوا حكم باقي الشعب هيبص في الأرض".

فيديو أرشيفي:


65a42b0b50acb840.mp4