مظاهرة حاشدة في برشلونة رفضا لمشروع الضم الاسرائيلي
تاريخ النشر : 2020-07-04
مظاهرة حاشدة في برشلونة رفضا لمشروع الضم الاسرائيلي


رام الله - دنيا الوطن
نظمت وقفة جماهيرية حاشدة في العاصمة الاسبانية "برشلونة" بمشاركة ممثلين عن أحزاب يسارية وجمعيات حقوقية وشخصيات سياسية وفعاليات اجتماعية وثقافية واكاديمية، وعددا واسعا من المتضامين الاسبان والأجانب، ونشطاء من حركة مقاطعة إسرائيل BDS، وحشد من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية

رفع المتظاهرون الاعلام الفلسطينية واليافطات المنددة بصفقة القرن الامريكية والرافضة لمشروع الضم الصهيوني، الذي أعلن عنه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والهادف الى شطب الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني واستكمال المشروع الصهيوني بسرقة الأراضي الفلسطينية خدمة لمخطط "إسرائيل الكبرى" المبني على خرافات دينية، في تعدي صارخ على الإرادة الدولية وجميع القرارات الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية.

وهتف المتظاهرون بالحرية لفلسطين والعدالة للشعب الفلسطيني، وضد مشروع الضم الصهيوني، مؤكدين وقوفهم الدائم الى جانب الشعب الفلسطيني ونضاله العادل الهادف الى تحقيق حلمه في تقرير المصير والاستقلال والعودة وانهاء معاناته المستمرة منذ اكثر من 72 عاما، في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي بسياسة ارتكاب المجازر بحق الشعب الفلسطيني وتهويد مدينة القدس وبناء المستوطنات في الضفة المحتلة وسرقة الأراضي والمياه، ونشر آلاف نقاط التفتيش العسكرية، وحرق الأشجار والمحاصيل الزراعية من قبل قطعان المستوطنين المحميين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

كما طالب المتظاهرون الاتحاد الأوروبي بضرورة تحمل مسؤولياته اتجاه الشعب الفلسطيني، وذلك بالاعتراف الفوري بدولة فلسطين المستقلة كما حددتها القرارات الدولية، والانتقال من مربع الرفض اللفظي لمشروع الضم الصهيوني، الى خطوات عملية وذلك بفك الشراكة والتعاون مع الحكومة الإسرائيلية على جميع المستويات، ووسم البضائع والمنتوجات الإسرائيلية، وفرض العقوبات الاقتصادية، والعمل على تشكيل قوة عالمية ضاغطة على دولة الاحتلال، لإجبارها على الرضوخ للإرادة الدولية، والتراجع عن هذه المشاريع التصفوية لنضال الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية.