وصول أولى دفعات البريد الفلسطيني السطحي المنقول جواً لوجهته بأميركا بمدة قياسية
تاريخ النشر : 2020-03-30
وصول أولى دفعات البريد الفلسطيني السطحي المنقول جواً لوجهته بأميركا بمدة قياسية


رام الله - دنيا الوطن
أعلن مدير عام البريد خضر قب، عن وصول أولى دفعات البريد السطحي المنقول جوا (S.A.L)، والصادر من خلال مطار الملكة علياء في عمان، إلى وجهته في الولايات المتحدة الأميركية، بعد أن استغرق مدة قياسية غير مسبوقة لم تزد عن 9 أيام، في حين كان يستغرق سابقاً أكثر من 70 يوماً.

وبين قب، في بيان صحفي، مساء اليوم الاثنين، أنه بالإمكان تتبع الطرود من خلال الرموز الخاصة بفلسطين، ما يعزز حضور دولة فلسطين على الساحة البريدية العالمية.

وأكد أن هذه الخطوة جاءت لتجنب العراقيل التي يضعها الاحتلال أمام البريد الصادر، ومن بينها عبث دولة الاحتلال برموز التتبع الفلسطينية، وتبديلها إلى رموز تتبع إسرائيلية ما يمنع تتبعها من قبل البريد الفلسطيني، في محاولة لشطب هوية الطرود الفلسطينية.

من جهته، أشاد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، اسحق سدر، بجهود الإدارة العامة للبريد في الوزارة، مؤكداً حق دولة فلسطين بالتبادل البريدي المباشر مع كافة دول العالم، بما ينسجم مع سياسة الحكومة المتمثلة بالانفكاك التدريجي عن الاحتلال.

وقال سدر: نعمل بإصرار على تسخير إمكانيات البريد الفلسطيني لدعم التجارة الالكترونية ذات المستقبل الواعد، وأدعو المواطنين للاستفادة من خدمات البريد، خاصة الصادرة منها، كون البريد يمثل مؤسسة رسمية خدماتية آمنة للمواطنين، تحفظ لهم حقوقهم ولا تسعى للربح وتقوم باستيفاء رسوم رمزية.

وشدد على أن هذه التوجهات، تأتي لتعزيز ثقة المواطن بالبريد الفلسطيني، خاصة أن هذه الإرساليات لن تمر من خلال الجانب الإسرائيلي، مشيراً إلى أن البريد الفلسطيني يشهد نشاطاً ملحوظاً يتمثل في ازدياد أعداد المواد البريدية الصادرة إلى دول العالم.

وفي سياق آخر، قال نائب مدير عام البريد رمضان الغزاوي: إن البريد الفلسطيني، يعمل على إطلاق خدمة جديدة لنقل الطرود التي تحتوي على سوائل مثل الزيوت والأجبان إلى كافة دول العالم وبأسعار التكلفة، مؤكداً أن هذه الخدمة ستلاقي رواجاً واسعاً لدى المواطن الفلسطيني، الذي يقوم بنقل كميات كبيرة بشكل فردي عبر (معبر الكرامة)، وستضمن وصول هذه الطرود إلى وجهتها بشكل آمن ودون تلف.