جمعية أرض الإنسان الفلسطينية تواصل تقديم خدماتها في ظل انتشار فيروس (كورونا)
تاريخ النشر : 2020-03-30
جمعية أرض الإنسان الفلسطينية تواصل تقديم خدماتها في ظل انتشار فيروس (كورونا)


رام الله - دنيا الوطن
تباشر جمعية ارض الانسان حتى اللحظة في ظل  انتشار فيروس (كورونا) المستجد والمسمى  بـ "كوفيد -19"  في العالم وتقدم خدماتها لأبناء شعبنا الفلسطيني والمستفيدين من الخدمة الصحية ضمن نطاق برامجها العاملة.

وإيماننا منا بالمسؤولية الوطنية والمجتمعية تجاه الفئات المستفيدة والمستهدفة تقرر استمرار العمل وفق خطة الطوارئ التي تنتهجها مع الاخذ  بالحسبان بالإجراءات الاحترازية الوقائية والتي تكفل سلامة الفريق الطبي العامل وكذلك المستفيدين بعد هذه الجائحة المستشرية والوباء العالمي.

السيد / فتحي نصر ..رئيس مجلس ادارة جمعية أرض الانسان  أكد أنه في ظل  حالة الطوارئ القائمة اتخذت الجمعية  العديد من الاجراءات والتوصيات وفق مواصفات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة الفلسطينية والخبرات التي تمتلكها الجمعية وبهذا تستمر مسيرة العطاء حتى في أحلك الظروف وفق جدول محدد وسوف يستمر ويعدل وفقا للظروف.

المدير التنفيذي للجمعية الدكتور/عدنان الوحيدي أشار إلى أن كوكب الأرض بأكمله قد دخل في مرحلة الارتباك جراء انتشار هذا الفيروس والخسائر التي تسبب بها في الأرواح ومقدرات الشعوب.

كما أضاف إلى تأثر كافة النظم الصحية وكل تفاصيل الحياة ومكوناتها في كل بقاع المعمورة بشكل مؤثر وسيكون الوضع الصحي المتردي أكبر المتضررين حتى في اكثر الدول تقدما فما بالكم  بالأوضاع الهشة لدينا صحيا وماديا واجتماعيا من حيث الفقر وضعف البنية التحتية في معظم أركان الحياة ومن أهمها الان الجانب الصحي .

ورغم كل هذه الظروف ستواصل الجمعية عملها الإنساني كونها مؤمنة برسالتها  التي تعد جزءا من تقديم الخدمة لأبناء شعبنا في هذه الأوضاع.