التنمية الاجتماعية تدعو لحملة دولية للإفراج عن 293 أسيراً من سجون الاحتلال
تاريخ النشر : 2020-03-30
التنمية الاجتماعية تدعو لحملة دولية للإفراج عن 293 أسيراً من سجون الاحتلال


رام الله - دنيا الوطن
دعت وزارة التنمية الاجتماعية، إلى إطلاق نداء وحملة دولية واسعة، من أجل إطلاق سراح الأسرى الأطفال والنساء من سجون الاحتلال الإسرائيلي، في ظل الظروف الصعبة وانتشار وباء (كورونا)، وخصوصاً أن الأسرى عامة، والأسرى الأطفال والنساء، يعيشون في ظل ظروف اعتقال قاسية.

وقالت الوزارة، نشعر بالخطر على حياة الأسرى، وخصوصاً الأطفال والنساء، ولا سيما أنه لا توجد أية إجراءات للسلامة العامة والوقاية داخل سجون الاحتلال، بل على العكس من ذلك، فإن الأسرى في ظروف صعبة، تفتقر لأدنى مقومات الوقاية والحماية بشكل عام، ومن هذا الوباء يشكل خاص.

وتابعت الوزارة: إن قوات الاحتلال، تقوم بإجراءات قاسية ضد الأطفال الأسرى، فما زال نحو 250 طفلاً رهن الاعتقال في ظروف سيئة وقاسية، ودولة الاحتلال، تنتهك كل يوم وبشكل متعمد وممنهج وعلى مدى سنين طويلة منذ احتلالها لفلسطين، حقوق الإنسان، وخاصة حقوق الأطفال الفلسطينيين، فهي بذلك تواصل سياسة اعتقال الأطفال الفلسطينيين، متنكرة للحماية الواجبة لهم، بموجب أكثر من 27 اتفاقية دولية، تنص على توفير الحماية للأطفال، وحقهم في العيش بحرية وكرامة.

ودعت كافة المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية للضغط على حكومة الاحتلال؛ لإلزامها وبالإفراج الفوري عن كافة الأسرى في سجون الاحتلال، وخصوصاً الأطفال والنساء منهم، دون قيد أو شرط، وحملت الاحتلال المسؤولية عن حياتهم.

ووجهت الوزارة، نداء للمنظمات الدولية، ومنظمات حقوق الإنسان، للتحرك الفوري من أجل إنقاذ النساء الفلسطينيات الأسيرات، حيث مازال نحو 43 أسيرة في سجون الاحتلال، بينهم  16 أماً.