سائق يوصى بتصميم نعشه كحافلة مدرسية.. تعرف على قصته
تاريخ النشر : 2020-02-21
سائق يوصى بتصميم نعشه كحافلة مدرسية.. تعرف على قصته


تقديرا لعماله وحبه لمنته وملازمته للأطفال طوال حياته المهنية ، حيث توالت الأجيال وراء الأجيال، أوصى سائق حافلة مدرسية عمل في مهنته لمدة 55 عاما، بولاية مينيسوتا بالولايات المتحدة الأمريكية، تصميم تابوت الذى يدفن فيه على هيئة حافلة مدرسية .
وذكر موقع (اليوم السابع) أن جلين ديفيس عمل بإحدى المدراس بولاية مينيسوتا لمدة 55 عامًا وكان معروفًا لدى أجيال من التلاميذ باسم "غليني"، وكان يحب عمله، حيث يجلب له الكثير من المرح. 

وأوضحت الديلى ميل، أن ديفيس أوصى بأنه بعد وفاته وضعه في  تابوت مطلي تمامًا مثل حافلة مدرسية، حيث توفي ديفيس السبت الماضى عن عمر يناهز 88 عامًا.

وأشار التقرير، أن ديفيس بدأ حياته المهنية في القيادة عام 1949 ، وهو نفس العام الذي تخرج فيه من المدرسة الثانوية، وقد كان سائقًا لأعمار عديدة حيث تحولت ركابه من الأطفال إلى أولياء أمور ثم قام بعد ذلك بتوصيل أحفادهم.

واعتقد ديفيس أن نعش الحافلة سيكون التعبير المثالي عن شخصيته ويعرض حبه لمهنته مدى الحياة، جاءت الفكرة بعد محادثة أجراها مع أحد أقاربه، حيث كان لديه تصميم الجرافيك وشاهده بالفعل بإحدى المجلات، بينما قام صديق العائلة ، جيم هيندت، بتزيين أحد التوابيت برسمه بنفسه باللون البرتقالي لحافلة مدرسية.