أبو العينين يلتقي وفد الهيئة الفلسطينية لحملة الدكتوراة بالوظيفة العمومية
تاريخ النشر : 2020-02-19
رام الله - دنيا الوطن
استقبل اللواء سلطان أبو العينين، رئيس هيئة شؤون المنظمات الاهلية، وفداً من الهيئة الفلسطينية لحملة الدكتوراة بالوظيفة العمومية، اليوم الاربعاء في مكتبه بمدينة رام الله .

رحب اللواء سلطان أبو العينين بالوفد الزائر ، الذي ضم كلاً من د. سليمان جرادات، د. حسني دقة، د. طارق عاشور ، والدكتور حاتم رومي، أعضاء الهيئة الإدارية، مثمناً فكرة الهيئة وأهدافها ، وجهود العاملين عليها، مؤكدا دعمه ومساندته الكاملة لأهدافها الوطنية، خاصة وأنها المؤسسة الأولى على مستوى المنظمات غير الحكومية في فلسطين

وأعرب اللواء أبو العينين عن استعداد هيئته للتعاون الكامل، و تبادل الخبرات، والأبحاث وبناء اتفاقيات بما يضمن بناء مسارات مختلفة ومتجددة للنهوض بالمؤسسات الوطنية الرسمية، والمجتمع الاهلي المحلي.

وأشار أبو العينين في معرض حديثه الى العديد من القضايا الوطنية التي يجب تبنيها و العمل عليها بحثياً ومؤسساتياً من قبل الكفاءات العلمية العاملة، للوصول الى حلول لها بما يخدم المجتمع، وتعزيز السلم الأهلي، لمتابعة المسيرة نحو مجتمع تنموي حر .

وارتأى أبو العينين ضرورة تأطير مختلف الأهداف و البرامج و المبادرات الخاصة بهيئة حملة الدكتوراة، ووضعها في إطار رؤية واحدة موحدة و شاملة ، تتسق مع الخطط الاستراتيجية والبرامج الوطنية للمؤسسات الرسمية بما يضمن التعزيز والاستثمار في مختلف الكفاءات البشرية في الوطن والشتات.

ومن جانبه استعرض رئيس الهيئة الإدارية، د. سليمان جرادات فكرة تأسيس هيئتهم، والخطط والمبادرات المرتقبة للمرحلة القادمة ، ومن ضمنها تشجيع، وفتح المجال أمام حملة الدكتوراة في الوطن والشتات للانتساب للهيئة، بصفتها مؤسسة جامعة لهذه الكفاءات من حملة الدكتوراة العاملين في المؤسسات والهيئات الحكومية، بشقيها المدني والأمني، وهيئات منظمة التحرير كذلك.

ولفت جرادات الى أن عدد المنتسبين للهيئة يزداد بموازاة تكثيف الهيئة للقاءات والمشاورات والاجتماعات والتشبيك مع المسؤولين والمؤسسات ذات الأهداف المشتركة، متوقعاً أن ينتسب المئات من حملة الدكتوراة الى الهيئة خلال فترة قصيرة.

وفي الختام ثمن جرادات، اهتمام اللواء أبو العينين واستعداده لتقديم كل ما يلزم من دعم ومساندة لإنجاح فكرة وأهداف الهيئة و تقديره للخبرات الإدارية والأكاديمية التي تتمتع بها.