مظاهرة للبيت الفلسطيني ضد (صفقة القرن) في كندا
تاريخ النشر : 2020-02-03
مظاهرة للبيت الفلسطيني ضد (صفقة القرن) في كندا


رام الله - دنيا الوطن
نظم البيت الفلسطيني مظاهرة جماهيرية حاشدة أمام القنصلية الامريكية في مدينة تورونتو الامريكية بتاريخ 10، حضره المئات من أبناء الشعب الفلسطيني وأبناء الجاليات العربية والإسلامية وممثلين عن أحزاب عربية وكندية ومتضامنين وحقوقيين وناشطين كنديين وأجانب ونشطاء من حركة المقاطعة BDS

رفع المتظاهرون أعلام فلسطين ويافطات دعم للشعب الفلسطيني ورافضة لصفقة القرن كما رددت الهتافات الرافضة لهذه الصفقة ولجميع المحاولات الهادفة لتصفية القصية الفلسطينية، ودعما لنضال الشعب الفلسطيني المستمر.

القى الدكتور احمد قيس كلمة البيت الفلسطيني الذي استهلها بالتحية لأبناء الشعب الفلسطيني في جميع أماكن تواجدهم الذين يقفوا اليوم موقفا موحدا منتفضا ضد محاولات تصفية القضية الفلسطينية من قبل الإدارة الامريكية فيما بات يعرف بصفقة القرن، كما توجه بالتحية للأسرى الابطال في سجون الاحتلال الذين يعانون اليوم من ابشع أساليب التعذيب الممنهجة من قبل إدارة السجون الإسرائيلية

واعتبر قيس ان المؤتمر الصحفي للرئيس ترامب والذي حضره نتنياهو شكل وصمة عار وطعنة غير مسبوقة في خاصرة الشرعية الدولية والقانون الدولي، اذ اكد ان بنود صفقة القرن التي أعلنت بشكل واضح نسفت جميع جهود السلام لصالح اليمين الاستيطاني في الكيان الصهيوني بحيث شكلت جريمة بحق قرارات الشرعية الدولية.

وأكد قيس ان الشعب الفلسطيني بجميع قواه متمسكا بحقه في النضال والمقاومة، وان الشعب الفلسطيني لن يسمح بتصفية نضاله الوطني وشطب حقوقه المشروعة والتي كفلتها قرارات الشرعية الدولية وانه سيستمر في كفاحه ونضاله على الرغم من الهجمة الشرسة التي تطاله وتطال حقوقه

وطالب قيس الحكومة الكندية وجميع الأحزاب الكندية بضرورة رفض "صفقة القرن" المزعومة لما تشكله من تهديد حقيقي لأي محاولة لإنجاز عملية سلام في الشرق الأوسط، كما طالب المجتمع الدولي بضرورة تحمل مسؤوليته كاملة اتجاه هذا التطور الخطير الذي ينسف اساسيات المجتمع الدولي وقرارات الشرعية الدولية

كما طالب قيس الدول العربية لضرورة تحمل مسؤوليتها كاملة اتجاه الشعب الفلسطيني وقضيته بدعم الشعب الفلسطيني وتعزيز صمود في ارضه، مدينا محاولات التطبيع التي تقوم بها بعض العواصم العربية

بدوره القى عضو الهيئة الإدارة همام فرح كلمة حركات المقاطعة، بحيث دعا من خلالها الى ضرورة تصعيد التحركات الاحتجاجية ضد صفقة القرن والسياسية الامريكية والصهيونية العدائية ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، مؤكدا على رفض الشعب الفلسطيني لمخرجات المؤتمر الصحفي الذي كشف من خلاله عن بنود صفقة القرن، كما دعا الى أوسع نشاط لمقاطعة منتوجات الاحتلال وتعرية جميع ممارسات الاحتلال الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني خاصة تلك التي تنتهك جميع قرارات الشرعية الدولية.