يسرا: "أبويا ضربني بالقلم بعد أول بوسة مع حسين فهمي"
تاريخ النشر : 2020-01-20
يسرا: "أبويا ضربني بالقلم بعد أول بوسة مع حسين فهمي"
يسرا


تحدثت الفنانة يسرا على بداية مشوارها الفني، وعواقب دخولها مجال التمثيل، التي كانت تتمثل في رفض والدها تلك المهنة بوجه عام، حيث أنهم اختلفا كثيرًا مما دفعه للركض خلفها بالسكين لرفضه دخولها المجال. 

وبحسب مجلة (هن)، قالت يسرا خلال حوارها ببرنامج "الدنيا علمتني" على فضائية "Mbc 1": "أنا شخصيًا الدنيا علمتني حاجات كتير، خاصة في بداية مشواري الفني اللي كان رافضه والدي نهائي، لدرجة إنه جري ورايا بسكينة وكان بيجي معايا لوكيشن التصوير".

وسردت الفنانة أبرز المواقف التي تعرضت لها خلال حديثها في مقطع الفيديو التي نشرته عبر حسابها الشخصي، على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، قائلة: " تاني فيلم ليا كان اسمه (ألف بوسة وبوسة) مع حسين فهمي، والمخرج محمد عبدالعزيز، طلب مني أبوس حسين، وطبعًا كنت عارفة إن والدي هيرفض". 

وتابعت: "اتفقت مع المخرج على خدعة، بأنه يفتعل مشكلة وعملت نفسي رافضة المشهد، وأنه يهددني لو مبستوش هيخصم 100 ألف جنيه، وطبعًا ده كان مبلغ كبير، ومش مع والدي". 

وأضافت: "عملت المشهد فعلًا، وبعد البوسة، أبويا إداني بالقلم قدامهم". 

مختتمة: "بس اتعملت طالما قررت أخد شغل لازم أحبه واحترمه واشتغله صح، وأثبت لأبويا إني مش داخلة عشان الفلوس والشهرة والشكل لكن لأنه هو شيء راقي فيه كل الوجوه والمعاني".