هيئة المساهمات المجتمعية "معاً" توقع اتفاقية شراكة مع مؤسسة المباركة
تاريخ النشر : 2019-12-10
هيئة المساهمات المجتمعية "معاً" توقع اتفاقية شراكة مع مؤسسة المباركة


رام الله - دنيا الوطن
وقعت هيئة المساهمات المجتمعية "معاً"، اتفاقية شراكة مع مؤسسة "المباركة" ، وذلك ضمن مساعي الهيئة الرامية إلى توسيع نطاق مشروعها "رحلة أجيال" الخاص بكبار المواطنين والمقيمين ليمتد إلى المزيد من المناطق في مدينة أبوظبي ومختلف أنحاء الإمارة.

وتشمل خطة التوسع ثلاثة مواقع جديدة في أبوظبي، وذلك بعد النجاح الكبير الذي شهده المشروع في مراحله التمهيدية الذي انطلق في ياس مول. . وفي إطار الشراكة الجديدة، تستضيف كل من العين والظفرة فعاليات البرنامج للمرة الأولى  خلال عامي 2020 و2021، لتستمر "رحلة أجيال" في تحقيق التكامل بين الأجيال، ودعم الترابط المجتمعي من خلال الحث على أسلوب حياة أكثر نشاطاً، وزيادة التفاعل بين المتطوعين الشباب وكبار المواطنين والمقيمين.

وتنص الشراكة بين هيئة المساهمات المجتمعية "معاً" ومؤسسة المباركة، على إتمام المرحلة التالية لمشروع "رحلة أجيال"، حيث ستتولى مؤسسة المباركة، بعد ذلك، العمليات اليومية للمشروع بالكامل.

وتمثل هذه الشراكة إنجازاً مهماً لهيئة "معاً"، التي تهدف لتصميم وإطلاق مبادرات ومشاريع تلبي الاحتياجات الاجتماعية ذات الأولوية لإمارة أبوظبي. وفي الوقت ذاته؛ تدعم هذه المشاريع المؤسسات الاجتماعية غير الربحية من خلال إسناد إدارة هذه المبادرات والمشاريع الناجحة لها.

ويعد برنامج "رحلة أجيال" أول مشاريع محور المشاركة المجتمعية لهيئة "معاً" الذي يركز على تعزيز دمج كبار المواطنين في المجتمع والاحتفاء بمساهمتهم فيه. وقد قدم المشروع فرصةً لـ 55 من كبار المواطنين للتفاعل مع المتطوعين الشباب في ياس مول من خلال المشي وتبادل حكاياتهم وتجاربهم في الحياة معهم، وذلك في مرحلة تمهيدية للبرنامج خلال شهري سبتمبر وأكتوبر الماضيين.

وبهذه المناسبة صرحت موزة بنت مبارك بن محمد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مؤسسة المباركة : " نتشارك مع هيئة "معاً" نفس القيم والمبادئ الخاصة بتوفير حياة أفضل للجميع في أبوظبي، من خلال التعاون والتكاتف سوياً، ونحن ملتزمون بالبناء على النجاح الذي حققه "رحلة أجيال".

وأضافت: بأن مؤسسة المباركة تهدف إلى تطوير المهارات والقدرات من خلال إطلاق المبادرات والشراكات المجتمعية، ومن خلال "رحلة أجيال" أصبح لدى الشباب الإماراتي فرصة رائعة لتدعيم علاقتهم مع كبار المواطنين والمساهمة كذلك في خدمة المجتمع. ونحن نتطلع إلى العمل إلى جانب هيئة "معاً" خلال العامين القادمين لإحداث تغيير إيجابي في حياة كبار المواطنين وفي كل مجتمع أبوظبي".

ومن جانبها قالت سعادة سلامة العميمي المدير العام لهيئة المساهمات المجتمعية "معاً": "نحن سعداء للغاية بشراكتنا مع مؤسسة المباركة في إطار مشروع "رحلة أجيال"، وأريد أن أشكر مدينة مصدر على استضافة هذا الحدث في منتزههم الجميل.”

“بالنسبة لنا يعد البرنامج محطة مهمة في عملنا، ونجاحه يعتبر حافزاً لنا لإطلاق المزيد من البرامج والمبادرات الاجتماعية للمجتمع أبوظبي، في إطار سعينا لإشراك أفراد ومؤسسات المجتمع في حل التحديات التي تواجهنا، ونرى أن مؤسسة المباركة هي المؤسسة المثالية لدفع هذا البرنامج إلى الأمام وتحقيق أهدافه".

وأضافت سعادتها: "نفخر بالنجاح الكبير الذي شهدته المرحلة التمهيدية لمشروع "رحلة أجيال". فقد تفاعل العديد من المتطوعين مع كبار المواطنين والمقيمين على نحو رائع واستمعوا إلى قصصهم الثرية. وقد مثلت هذه اللحظات الكثير لكل من شارك فيها، وأكدت لكبار المواطنين قيمتهم وأهميتهم، وتقدير المجتمع لهم".

وأكدت سعادة سلامة العميمي على أهمية هذه الشراكة بقولها: "مع توسع المشروع، واستضافة مناطق أبوظبي والعين والظفرة لفعالياته، لن تزيد المشاركة فحسب، بل سيساعدنا مد نطاق البرنامج على تحقيق هدفنا في الجمع بين جهود كل من القطاع الحكومي والخاص والمجتمع المدني لتقديم حلول للتحديات الاجتماعية".

وقد حقق المشروع نجاحًا كبيرًا، بفضل دعم ومشاركة كل من ياس مول، ومستشفى برجيل، ومؤسسة تنمية الأسرة، وصندوق أبوظبي للتقاعد والمعاشات، ومؤسسة الإمارات.

ومنذ تأسيسها في عام 2016، وفرت مؤسسة المباركة الفرص للشباب الإماراتي للمشاركة في البرامج والأنشطة الاجتماعية في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال العمل التطوعي الذي يدعم اعتزازهم بهويتهم الوطنية وتراثهم.

كما تؤمن المؤسسة بالدور المستقبلي للشباب من أجل استكمال مسيرة النهضة الحضارية لوطننا الغالي، فقد تعلمنا من القائد   تعالي الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان  إذْ كان يقول “إننا ننتظر من الشباب ما لا ننتظره من الآخرين ونأمل من هذا الشباب أن يقدم إنجازات كبرى...”، وعلى هذا النهج تسير مؤسسة “المباركة” وندعو الله بالتوفيق والسداد في خدمة الوطن ونفع أبنائه .