أسباب انتشار الاستثمار بالتداول عبر الانترنت
تاريخ النشر : 2019-12-05
أسباب انتشار الاستثمار بالتداول عبر الانترنت


رام الله - دنيا الوطن
انتشار الاستثمار بالتداول هو من أكثر الأمور حديثة الانتشار بالمجتمعات منذ ظهور البورصة الإلكترونية ‘الفوركس’ والتي جذبت لها الكثير من محبي الاستثمار بالعالم.

أصبح التداول عبر الإنترنت من أكثر الصفقات المربحة والتي جعلت الكثير يدخل لعالمها ويتربح منها بشكل مستمر، ولكنها تعتمد على التخطيط والتدبير مثلها مثل البورصة على أرض الواقع بالضبط، لذلك يجب على هؤلاء الذين يرغبون في التربح عن طريق التداول التريث وتجميع المعلومات الكافية قبل البدء بالتداول.

ما هو التداول الإلكتروني؟ ما سبب انتشار الاستثمار بالتداول عبر الإنترنت؟

التداول الإلكتروني هو تداول العملات سواء بيع أو شراء عبر الإنترنت بالإضافة إلى العديد من الأدوات المالية الأخرى مثل الذهب والبترول إلى جانب شراء الأسهم من خلال بعض المنصات التي تطرح العديد من خدمات الشراء والتداول.

التداول الإلكتروني يعتبر من أقوى مداخل الربح بالعالم على الرغم من أن الشركات المسؤولة عن حصة ضئيلة من إجمالي التداول بالأسواق المالية العالمية. ولكن يحصلون على دخل كبير من خلال الفروقات بين أسعار العرض والطلب في المنصات المحددة بالتداول الإلكتروني.

وهناك أيضًا شروط للبدء بالتداول على هذه المنصات ومن ضمنها الإيداع الأولي بقيمة 50 دولار على الرغم من هذا فإن كنت تريد أن تستثمر ويعود عليك مردود مرضي وسريع يجب عليك البدء بمبالغ مناسبة وفي العادة 200 أو 300 دولار لن يكون كافيًا للتربح وهذا ما يميز المستثمرين بوجه عام.

ومع انتشار الاستثمار بالتداول عبر الإنترنتأصبحت جميع الشركات تتنافس بين بعضهم البعض ولكن ما يميز الشركات عن بعضهم حقًا هو القدرة على سحب الأموال، لذلك فإن الشركات المحتالة ستسهل لك جميع سبل الإيداع ولكن عند سحب أموالك ستجد الكثير من المعيقات التي لن تجدها حتمًا لأنهم في الغالب سيوضحون لك كل سبل السحب من بطاقات ائتمانية أو   PayPal أو ببساطة التحويلات المصرفية.

الأدوات المالية المتاحة للتداول عبر الإنترنت

هنالك الكثير مما يمكن لأي مستثمر معه المبلغ المناسب أن يستثمر فيه ومن ضمن هذه الأدوات هي العملات الأجنبية مثل اليورو والدولار بالإضافة إلى البترول والغاز الطبيعي، وهناك أيضًا إمكانية التداول بالمعادن الثقيلة مثل الذهب والفضة.

ومن التداولات المنتشرة والتي تعتبر من أغلاهم هي تداولات الأسهم بالشركات العالمية المرموقة مثل Googleو Microsoftو Apple وحتى شركة Facebook وأغلب الشركات العالمية المعروفة الأخرى.

العملات الرقمية المشفرة لها جانب كبير بين المتداولين مثل عملة البيتكوين الشهيرة ولكن ما يهم حقًا هو أمان الشركة الوسيطة لأن وجود وسيط هو من الأمور المهمة بالعملية ككل ولذلك يجب أن تتأكد قبل أي عملية من الشركة التي اخترتها بعناية من جانب الأمان في المعاملات والأسعار مقارنة بالخارج والخدمات المتاحة التي تقدمها الشركة لعملائها لكي تضمن معاملة مرضية ممتازة.

اكتتاب شركة أرامكو السعودية وتداول أسهمها

شركة أرامكو أصبحت من أهم ما يتحدث عنه وسائل الإعلام العالمية منذ بدأ اكتتابها و طرح أسهم أرامكو للتداول بالأسواق المالية في البورصات العالمية. ونتيجة لذلك فإنه من المتوقع أن تكون هذه العملية من أكبر عمليات تداول الأسهم في البورصة العالمية.

ومن المتوقع أن يتم طرح أسهم الشركة على مرحلتين نظرًا لضخامتها، ولذلك سيتم طرح الأسهم مقسمة على مرحلتين، الأولى بالسعودية ومن ثم سيتم النقل إلى الطرح بالأسواق العالمية.

وتم طرح نتائج اكتتاب الأفراد في 27 نوفمبر الماضي والذي بلغ فيها عدد المكتتبين ما يفوق ال 3 ملايين مكتتب بعدد أسهم بلغ حوالي مليار سهم والتي بلغ سعرهم ما يفوق ال 30 مليار ريال سعودي.

وأعلنت الشركة السعودية الأسبوع الماضي النطاق السعري الذي حددته للطرح المبدئي وهو بين ال 30 وال 32 ريال سعودي للسهم الواحد.

على الرغم من هذا فإن الاكتتاب سيجمع ما بين حوالي 24 إلى 25 مليار دولار، ولكن سيتم تحديد سعر الطرح النهائي في نهاية فترة التسجيل للمكتتبين الأفراد والذي سيكون أعلى نطاق سعري للسهم الواحد لهم هو 32 ريال سعودي.

التداول على منصة eToro

منصة ايتورو هي منصة اجتماعية امنة ومرخصهوتعمل كوسيط في المعاملات والاستثمارات المالية العالمية وتسمح للمستخدمين بالاستثمار وبالتداول المالي على المنصة بالإضافة إلى نسخ تداولات المستثمرين الأخرين أيضًا.

تعمل المنصة في جميع أنواع التداولات من سلع وعملات إلى تداول الأسهم للشركات العالمية الكبرى مثل جوجل وتويتر وفيسبوك.

ومن ضمن ما تتعامل فيه المنصة الآن ولكي تواكب التقدم التكنولوجي هو تعاملها مع العملات الرقمية مثل البيتكوين وتمكن عملائها من الاستثمار في الإثيريوم والعملات الرقمية الأخرى الشهيرة.

نظرًا لانتشارها بالأسواق باكثر من 140 دوله عالميا فقد بدأت تطرح خدماتها بالتداول في العملات الرقمية بأمريكا ومنذ عام 2018 مما يجعلها من أفضل منصات التداول الإلكتروني بالعالم وأكثرهم ثقة وامان.