حماد: إغلاق مقر تلفزيون فلسطين بالقدس محاولة يائسة لإخماد الصوت الوطني الحر
تاريخ النشر : 2019-11-20
رام الله - دنيا الوطن
قال مسؤول التجمع الإعلامي الديمقراطي في قطاع غزة حمزة حماد إن قيام قوات الاحتلال الاسرائيلي بإغلاق مقر تلفزيون فلسطين في مدينة القدس المحتلة محاولة يائسة لإخماد الصوت الوطني الفلسطيني الحر.

وأكد حماد إن اقدام قوات الاحتلال على هذه الخطوة يعتبر انتهاك سافر بحق الرسالة والمؤسسة الإعلامية الفلسطينية، لافتاً إلى أن هذا السلوك يعتبر منافي لكافة القوانين والمواثيق الدولية التي تكفل حرية العمل الصحفي، وأن هذا الفعل لن يوقف الصحفي الفلسطيني عن نشر جرائم الاحتلال.

ودعا حماد المؤسسات والمنظمات الدولية والحقوقية بضرورة التدخل الفوري لوقف الممارسات العدوانية تجاه الصحفيين والمؤسسات الإعلامية، مؤكداً بأن الصحافة الفلسطينية ستواصل عملها مهما كانت التضحيات والأثمان.

ووفق بيان نقابة الصحفيين، أكدت لجنة الحريات بأن مدينة القدس تشهد أعلى معدل للانتهاكات بحق الصحفيين حيث زادت الانتهاكات عن 120 انتهاك احتلالي منذ بداية العام.