الوكيل جادو تسلم الرئيس المالطي جورج فيلا رسالة رسمية من الرئيس عباس
تاريخ النشر : 2019-11-15
الوكيل جادو تسلم الرئيس المالطي جورج فيلا رسالة رسمية من الرئيس عباس


رام الله - دنيا الوطن
اختتمت وكيل وزارة الخارجية و المغتربين السفيرة الدكتورة أمل جادو زيارتها إلى جمهورية مالطا التي استمرت لثلاث أيام، و عقدت أثناءها عدداً من الاجتماعات و اللقاءات البرلمانية و الأكاديمية ثمنت فيها الدكتوة جادو العلاقات الفلسطينية المالطية القوية، و حثت على العمل على تعزيزها من خلال تكثيف الزيارات و اللقاءات الرسمية. 

و استهلت زياراتها بعقد لقاءات برلمانية مع كلٍ من رئيس البرلمان المالطي السيد أنجلو فروجا لمناقشة سبل عقد لجنة صداقة برلمانية فلسطينية مالطية مشتركة. 

كما و التقت برئيس الحزب الوطني السيد أدريان ديليا و أطلعته على المستجدات في فلسطين.

و عقدت جلسة المشاورات السياسية في يوم الأربعاء الموافق 13 نوفمبر 2019 بمشاركة سفير دولة فلسطين لدى جمهورية مالطا فادي حنانيا، و مسؤول ملف مالطا سكرتير ثالث ربا الجمل. و ترأس الوفد المالطي ماريا كاليه، المدير السياسي و شؤون الاتحاد الأوروبي في وزارة الخارجية المالطية، وكلود بونيلو، مدير العلاقات الخارجية و الشؤون المتوسطية إضافة إلى مسؤول ملف فلسطين إيميلي مفسود. 

و أطلعت جادو الجانب المالطي على آخر مستجدات الانتهاكات الاسرائيلية لحقوق الشعب الفلسطيني و للقوانين الدولية، و أبرزها الهجمات العسكرية الأخيرة على أهالي قطاع غزة التي استمرت لثلاثة أيام و أودت بحياة 35 فلسطيني و إصابة 100 آخرين.

و تمت مناقشة كافة القضايا المحورية الحالية على أجندة القيادة الفلسطينية، و منها: ملف المصالحة و عقد الانتخابات الفلسطينية وبدء المفاوضات الرسمية مع الاتحاد الأوروبي لاتمام اتفاقية الشراكة الكاملة. 

و على صعيد التعاون الثنائي، تم الاتفاق على عقد جلسة المشاورات السياسية المقبلة في فلسطين و أعمال اللجنة المشتركة في مالطا في العام 2020 تعزيزاً للعلاقات الثنائية كما و تم الاتفاق على توقيع عدد من الاتفاقيات أثناء أعمال اللجنة.

و أوضحت جادو للجانب المالطي أن الشعب و القيادة الفلسطينية تؤمن بأن عقد الانتخابات الفلسطينينة بشكل عام و عقد الانتخابات البرلمانية و من ثم الرئاسية سيخرج الشعب الفلسطيني من نفق الانقسام الداخلي المظلم، و نقلت لهم رسالتين بهذا الخصوص: أولهما تتضمن طلب فلسطين دعم المجتمع الدولي لها في عقد الانتخابات في القدس الشرقية من خلال الضغط على إسرائيل، و ثانيهما الترحيب بنتيجة الانتخابات الفلسطينية و قبولها إذ أنها ستعرب على رغبة الشعب الفلسطينيني باختيار ممثليهم. 

وأضافت أن الفلسطينيين يدعوا الاتحاد الأوروبي للعب دور "سياسي" فعال في حل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي وذلك انطلاقاً من ثقتهم بقدرة الأوروبين على صنع تغيير إيجابي.

و سلمت رسالة رسمية من سيادة الرئيس محمود عباس موجهة إلى نظيره المالطي السيد جورج فيلا تتضمن اطلاعه على آخر المستجدات في الشأن الفلسطيني الاسرائيلي و دعوة لزيارة دولة فلسطين. و عقدت لاحقاً لقاء رسمي مع وزير الخارجية المالطي السيد كارميلو أبيلا بحيث طلبت منه حث دول الاتحاد الأوروبي على الاعتراف بدولة فلسطين بهدف تعزيز شخصيتها القانونية و تثبيت حل الدولتين, و حثهم على بدء المفاوضات الرسمية لاتمام اتفاقية الشراكة الفلسطينية الأوروبية الكاملة إيماناً بدور مالطا الفعال في الاتحاد الأوروبي. و شكرته على دعم مالطا المستمر للأونروا التي تُعنى بتعليم و بصحة اللاجئين الفلسطينيين في الوطن و في الشتات.

و أكد الجانب المالطي حرصهم على تعزيز العلاقات الثنائية و الدبلوماسية بين البلدين, و التأكيد على موقفهم الداعم و المؤمن بعدالة القضية الفلسطينية. 

ومن جانبه، أكد وزير الخارجية كارميلو أبيلا أنه سيبحث مع نظرائه في الاتحاد الأوروبي عدة قضايا ترتبط بالشأن الفلسطيني بهدف دعمها. 

ومن ثم شاركت جادو في افتتاح منتدى سيدات الأعمال العربي الأوروبي الأول و قامت بإلقاء كلمة تدعو فيها إلى تعزيز دور المرأة في المجتمع العربي و الأوروبي و تمكينها في المجال الاقتصادي.و من ثم عقدت لقاء مع وزير الموازنة الأوروبية السيد آرون فروجة و اتفقت معه على دعم مشاريع في مجال البيئة و الاقتصاد و الجامعات و تبادل الطلاب مع فلسطين.

وعقدت مقابلات صحفية مع وسائل الاعلام المرئية و المسموعة و المكتوبة مثل: صحيفة الاندبندنت و تلفزيون مالطا الرسمي و ONE TV. 

وأنهت زيارتها الناجحة بإلقاء محاضرة لطلاب الماجستير "الدبلوماسيين" في الأكاديمية المتوسطية للدراسات الدبلوماسية و الإجابة على أسئلتهم حول القضية الفلسطينينة.