مايكروسوفت تكشف خلال "أديبك 2019" قدرات سحابتها الذكية لتمكين قطاع الطاقة الإقليمي
تاريخ النشر : 2019-11-14
مايكروسوفت تكشف خلال "أديبك 2019" قدرات سحابتها الذكية لتمكين قطاع الطاقة الإقليمي


رام الله - دنيا الوطن
اختتمت مايكروسوفت اليوم مشاركتها الناجحة في معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول "أديبك 2019" ، حيث أظهرت الشركة مجموعة من الابتكارات التكنولوجية المخصصة لتمكين قطاع الطاقة من تحقيق أقصى طاقاتهم.

وقد استقطب الحدث الذي استمر لمدة أربعة أيام تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة - حفظه الله ، أكثر من 145000 زائر من 135 دولة بهدف تبادل المعرفة وإدارة الأعمال ومعالجة تحديات الطاقة المعاصرة للمساهمة في تشكيل المشهد المستقبلي لقطاع الطاقة.

وبهذا الصدد أشار عمر صالح المدير الإقليمي للطاقة والتصنيع لدى مايكروسوفت في الشرق الأوسط وأفريقيا أن أديبك تعتبر منصة محورية هامة تتيح لجميع المؤسسات الرائدة في صناعة الطاقة امكانية تبادل التواصل والتفاعل المعرفي ، وأكد أن مشاركة مايكروسوفت المستمرة في معرض أديبك تعكس مدى التزامها الراسخ تجاه تمكين التحول الرقمي في قطاع الطاقة.

وأضاف عمر صالح قائلاً "يمكن الآن لقطاع الطاقة الإقليمي تحقيق الاستفادة القصوى من مراكز البيانات السحابية  التي تقدم أفضل الخدمات التي تتسم بالثقة وجودة الأداء والذكاء ، بالإضافة إلى ما تقدمه من تحقيق معايير إقامة البيانات وتلبية قوانين الإمتثال ، كما تلعب سحابة مايكروسوفت الذكية دوراً بارزاً في كسر الطرق التقليدية واتباع نهج جديد مبتكر يساعد مؤسسات هذا القطاع على تحقيق أقصى طاقاتها والمزيد من الانجازات.

وفي سياق تفصيلي أكثر خصص جناح مايكروسوفت خلال معرض أديبك 2019 منطقة رقمية لعرض العديد من الحلول والقدرات الصناعية القادرة على تقديم امكانات وقدرات غير مسبوقة وإضافة قيمة حقيقية إلى مؤسسات النفط والغاز ، كما تمكن زوار جناح مايكروسوفت أيضاً من الحصول على تجربة مباشرة لكيفية عمل تقنيات وابتكارات مثل الخدمات الميدانية المتصلة ؛ و انترنت الأشياء القائمة على منصة أزور ؛ والتحليلات التنبؤية ؛ والمراقبة تلقائياً عن بُعد إضافة إلى عمليات الصيانة ، ودورها في تمكين القوى العاملة الميدانية من تبسيط عملياتهم اليومية بشكل أفضل.

والجدير بالذكر أن مايكروسوفت قد أعلنت في وقت سابق من هذا العام عن اطلاق مركزين للبيانات السحابية في الإمارات العربية المتحدة ، وذلك بعد الزيادة الكبيرة في الطلب على الخدمات السحابية في المنطقة ، وحالياً يعمل المركزان السحابيان الذي يقع أحدهما في أبوظبي والآخر في دبي على تمكين مؤسسات الشرق الأوسط من خلال ما يقدمانه من خدمات سحابية موثوقة وذكية ، اضافة إلى اتاحة ميزات توفي بشروط معايير إقامة البيانات وتلبية اشتراطات التوافق والامتثال.

علاوة على ذلك استضافت مايكروسوفت عبر جناحها في المعرض مجموعة من شركائها الذين عرضوا ابتكاراتهم القائمة على سحابة مايكروسوفت ومنصات الذكاء الاصطناعي ،  ومن بين الشركاء Bentley Systems ؛ Icertis ؛ o9 Solutions ؛ Oilsphere ؛ Seeq ؛ OSlsoft ؛ Belmont Technology ؛ L&T Technology Services Limited اضافة إلى Intelie .

في حين ضمت أجندة النقاش الرقمي خلال الحدث شركاء مقربين مثل ABB ؛  Accenture ؛  Aveva ؛ Baker Hughes-C3  ؛ Emerson ؛  EY ؛  Futureon ؛  Honeywell ؛ فضلاً عن Rockwell Automation .

وتجدر الاشارة أيضاً إلى أن شركة مايكروسوفت أعلنت خلال معرض أديبك 2019 أنها ستفتتح مركز التميز في الذكاء الاصطناعي لقطاع الطاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة -المركز الأول من نوعه في العالم على صعيد الشركة ، والذي يحضى بدعم عالي من أبرز الشركاء الرائدين في هذا المجال ، حيث من المقرر افتتاح المركز في أوائل عام 2020 ليعمل على دفع عجلة مؤسسات هذا القطاع نحو التحول الرقمي ، وتزويد القوى العاملة بمهارات الذكاء الاصطناعي اللازمة ، فضلاً عن عقد الشراكات التعاونية الهادفة إلى مواجهة التحديات المتمثلة في مواضيع السلامة و الاستدامة.