فيلم "بين بحرين" يشارك في مهرجان "السجادة الحمراء" لأفلام حقوق الإنسان بفلسطين
تاريخ النشر : 2019-11-14
فيلم "بين بحرين" يشارك في مهرجان "السجادة الحمراء" لأفلام حقوق الإنسان بفلسطين


رام الله - دنيا الوطن
يشارك فيلم بين بحرين للمخرج أنس طلبة في الدورة الخامسة من مهرجان السجادة الحمراء لأفلام حقوق الإنسان، الذي ستبدأ فعالياته يوم الأحد 17 نوفمبر/ تشرين الثاني بمدينة غزة بفلسطين، وهو مهرجان للأفلام الروائية الطويلة والقصيرة والأفلام الوثائقية التي ترتكز على قضايا حقوق الإنسان.

وخلال شهر أكتوبر/ تشرين أول الماضي، انطلق الفيلم تجارياً في دور العرض المصرية كما شارك في العديد من المهرجانات الدولية، من بينها مهرجان Religion Today السينمائي الدولي بإيطاليا، الذي رُشح فيه لجائزة لجنة التحكيم الخاصة بقسم بعيون المرأة، مهرجان الفيلم العربي بألمانيا، مهرجان آرهوس للفيلم العربي بالدنمارك ومهرجان موسترا دي فالنسيا بإسبانيا.

وحصد بين بحرين العديد من الجوائز من بينها جائزة أفضل فيلم روائي، وجائزة الإنجاز الفني في السيناريو من مهرجان بروكلين السينمائي، وجائزتي نوت لأفضل فيلم يدعم قضايا المرأة وأفضل إخراج المقدمة من نقابة المهن السينمائية في مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة، كما عُرض الفيلم ضمن فعاليات سوق مهرجان شنغهاي السينمائي الدولي، وكذلك عٌرض في مناسبة خاصة أقامها المجلس القومي للمرأة بالاشتراك مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة. 

أحداث الفيلم تبدأ أثناء زيارة قصيرة تقوم بها زهرة لبلدتها في إحدى ضواحي القاهرة، تتعرض فيها ابنتها لحادث مأساوي، تسعى زهرة بعده لاستعادة حق ابنتها كما تصر على إكمال تعليمها وتنوير المجتمع من حولها، ويُسلط الفيلم الضوء على القضايا المجتمعية المختلفة التي تواجه النساء، خاصة في المناطق الريفية.

الفيلم من إخراج أنس طلبة وتأليف مريم نعوم وسيناريو وحوار أماني التونسي، وشارك في كتابة الحوار كريم الدليل، وبطولة فاطمة عادل، يارا جبران، ثراء جُبيل، محمود فارس، عارفة عبد الرسول ولبنى ونس، وإنتاج شركة أكسير، ومنتج منفذ عبد الرحمن الجرواني، وتتولى شركة MAD Solutions مهام الترويج والتوزيع في الوطن العربي.

أنس طُلبة مخرج مصري بدأ مسيرته المهنية عام 2010، من خلال مشاركته في تأسيس شركة الإنتاج Axeer. وقام بإخراج الكثير من مقاطع الفيديو كليب لعدد كبير من المطربين والفنانين من أنحاء العالم العربي،ومنهم زاب ثروت، حمزة نمرة وكاريوكي.

وفي عام 2013، أنتج وأخرج أنس أول فيلم وثائقي له ومدته 30 دقيقة بعنوان Extracurricular، وتدور قصته حول أم تؤمن بأهمية السفر في تعليم أطفالها. وفي 2017، أخرج فيلمه القصير الأول مريم والشمس ومدته 15 دقيقة، وحصل الفيلم على جوائز لجنة التحكيم في مسابقة أفلام أكوليد ومهرجان أفلام هوليوود.

ومؤخراً أخرج أنس فيلم بين بحرين وهو أول فيلم روائي طويل له، لتسليط الضوء على القضايا المجتمعية المختلفة التي تواجه النساء، خاصة في المناطق الريفية.