التجمع الإعلامي الديمقراطي يستنكر استهداف الاحتلال للصحفيين على حدود غزة
تاريخ النشر : 2019-11-08
التجمع الإعلامي الديمقراطي يستنكر استهداف الاحتلال للصحفيين على حدود غزة


رام الله - دنيا الوطن
استنكر التجمع الإعلامي الديمقراطي استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي للصحفيين الفلسطينيين خلال تغطية مسيرات العودة على حدود غزة.

وقال التجمع الإعلامي الديمقراطي في بيان وصل "دنيا الوطن" نسخة عنه: إن قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي باستهداف الصحفيين الفلسطينيين يعتبر انتهاك صارخ للقانون الدولي الذي يكفل حرية العمل الصحفي، حيث تعرض الزميل المصور الصحفي بدر النجادي للإصابة برصاص مطاطي في يده اليمنى خلال تغطية أحداث مسيرات العودة شرق رفح جنوب القطاع.

وأكد التجمع الإعلامي الديمقراطي على ضرورة مواصلة التغطية الإعلامية الواسعة من أجل فضح ممارسات الاحتلال، مشيراً إلى أن محاولاته في اخماد الصوت والصورة الفلسطينية لن تثني الصحفي الفلسطيني عن نقل الحقيقة.

ودعا التجمع الإعلامي الديمقراطي كافة المنظمات والمؤسسات الحقوقية والإعلامية بضرورة توفير الحماية الدولية الكاملة للصحفيين الفلسطينيين وفي مقدمتها الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب، مؤكداً على ضرورة الوقوف أمام مسؤولياتهم لما يتعرض له الصحفيين خاصة خلال تغطية مسيرات العودة على حدود غزة.

وتمنى التجمع الإعلامي الديمقراطي السلامة للزميل النجادي، مناشداً بضرورة وقف هذه الانتهاكات التي تقيد عمل الصحفيين.

ويشار إلى أن التجمع الإعلامي الديمقراطي هو الإطار النقابي الإعلامي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.