منتدى الإعلاميين: القرار يعكس عجز السلطة عن مواجهة الكلمة
تاريخ النشر : 2019-10-21
رام الله - دنيا الوطن
استهجن منتدى الإعلاميين الفلسطينيين قرار محكمة تتبع لسلطة رام الله بحجب عشرات المواقع الإلكترونية.

وقال المنتدى الإعلاميين في تصريح صحفي "تلقينا بأسف بالغ واستهجان شديد قرار محكمة صلح رام الله، بحجب 59 موقعا الكترونيا في فلسطين، بناء على طلب من النائب العام".

وأكد أن القرار يشكل قيد جديد على حرية الإعلام والتعبير في الأراضي الفلسطينية، ويعكس عجز السلطة الفلسطينية عن مواجهة الكلمة الحرة".

 وأضاف: "يمثل القرار صدمة مدوية كونه يأتي في وقت نراقب فيه دعم الإعلام الفلسطيني بكل مكوناته؛ فضلا عن كونه يمثل صفعة في وجه كل دعاة حرية الرأي والتعبير؛ ويستدعي حشد كل منظمات المجتمع المدني من أجل مواجهته والوقوف دون تطبيقه لما يلحقه من ضرر فادح في المشهد الإعلامي الفلسطيني الرازح تحت نير الأزمات المالية التي أتت على بعض المؤسسات الإعلامية وتهدد بعضها الآخر".

وطالب المنتدى "بالعدول عن القرار، والعمل على دعم الإعلام الفلسطيني وإسناده لتعزيز قدرته على مواجهة ماكينة دعاية الاحتلال التي تستهدف وعي شعبنا وتسعى لتزييف الحقائق ليل نهار".