انتخاب هيئة ادارية جديدة لنادي الجالية الفلسطينية في جمهورية التشيك
تاريخ النشر : 2019-10-20
انتخاب هيئة ادارية جديدة لنادي الجالية الفلسطينية في جمهورية التشيك


رام الله - دنيا الوطن
انتخبت الجمعية العمومية لنادي الجالية الفلسطينية في جمهورية التشيك في اجتماع عقدته السبت 19 تشرين الأول/ أكتوبر2019 هيئة ادارية جديدة للنادي وفقا لنصوص النظام الداخلي -دستور النادي- وأحكام اللائحة الداخلية وبحضور الأغلبية العاملة من الأعضاء.

والأعضاء المنتخبون يمثلون مختلف تيارات العمل الوطني وهم الأخوة / فواز حماد,أسعد شبيب,د جوزيف ترزي,عمر بسيسو,ابراهيم شتا.

وتناقش الهيئة الادارية المنتخبة في اجتماعها الأول تشكيل لجان العمل واعتماد برامجها الهادفة لتفعيل التواصل بين أبناء الجالية الفلسطينية في مختلف المدن التشيكية وتعزيز العمل الاجتماعي والثقافي في اطار النادي الفلسطيني ومع نوادي الجاليات العربية والصديقة المقيمة وممثلي ورموز المجتمع التشيكي وعلى الأخص أصدقاء فلسطين التشيك وحركة التضامن الدولية مع الشعب الفلسطيني.

وكانت الجمعية العمومية للنادي,قد قررت بالاجماع, أن يتم اختيار الرئيس ونائب الرئيس وأمين السر وأمين الصندوق ومسؤؤل الاعلام والعلاقات الثقافية من بين أعضاء الهيئة في أول اجتماع لها.

كما قررت الجمعية العمومية المحافظة على استقلالية عمل الجالية الفلسطينية وهيئتها الادارية في اطارها الاجتماعي والثقافي بالتنسيق مع السفارة الفلسطينية في الجمهورية التشيكية والالتزام بوحدانية تمثيل منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

وأوصت الجمعية العمومية الهيئة الادارية الجديدة المنتخبة, بجمع الكل الفلسطيني تحت راية العمل الوطني والاجتماعي والثقافي, وأن يكون هناك يوم في كل شهر للقاء اجتماعي لنادي الجالية وحث أبناء وبنات الأعضاء على المشاركة في أنشطة النادي الفلسطيني وفعالياته الاجتماعية والثقافية.  

وكانت الجمعية العمومية لنادي الجالية الفلسطينية في جمهورية التشيك قد عقدت  مؤتمرها بدعوة من الهيئة الادارية حيث تم احصاء أعداد الحضور وجمع رسوم الاشتراكات من الأعضاء وتثبيت النصاب القانوني ومن ثم انتخاب هيئة جديدة لرئاسة المؤتمر.

واستمعت الجمعية العمومية وناقشت التقريرين الاداري والمالي المقدمين من الهيئة الادارية عن أعمال النادي ثم قدمت الهيئة استقالتها، بكامل أعضائها، وتم قبولها من الجمعية العمومية وفقا للنظام، ووجهت الجمعية الشكر للهيئة الادارية على مجمل أعمالها خلال الاعوام الماضية وفتحت باب الترشح للهيئة الادارية الجديدة حيث جرت الترشيحات بشكل فردي وتم انتخاب الأعضاء الجدد في تصويت سري بأوراق مغلقة وبشكل ديمقراطي.