إعلان مثير لـ"شماغ سعودي" باستخدام فتاة يثير الجدل.. والشركة تُوضح
تاريخ النشر : 2019-10-19
إعلان مثير لـ"شماغ سعودي" باستخدام فتاة يثير الجدل.. والشركة تُوضح
مشهد من الإعلان المزيف


أوضحت شركة "شماغ البسام" السعودية، أن المقطع المثير الذي ظهرت فيه فتاة ضمن إعلان، وهي ترتدي شماغًا يحمل ماركة الشركة، لا يمت لها بصلة.

ونفت الشركة في بيان عبر حسابها في موقع "تويتر" أي علاقة لها بالإعلان المتداول، مؤكدة أنه يخالف "النهج الإعلاني للشركة"، وتوعدت صاحب الإعلان بمقاضاته وملاحقته قانونيًا.



وأثار المقطع الجدل بين ناشطين سعوديين اتهموا الشركة بـ"إهانتهم" واستنكارهم حلول امرأة في ثوب يخص الرجال، متسائلين عن الدافع من وراء ذلك.

واستنكر مغرد الإعلان بالقول: "هذي دعاية لشماغ ولا لتخنيث المجتمع؟ تخيل ان رجل يعمل دعاية على نقاب او عبايه نسائية ترى انه من الفطرة ولا عمل شاذ ؟ بالامس دعاية لشركة ندى دعاية هابطة واليوم شماغ البسام والله اعلم وش بيصير بكرة وش الي صاب الناس وش الي غيرهم وش ذا الانسلاخ من المبادئ والقيم؟!".

وسخر "علي الشهري" من الإعلان وكتب:"ههههههههه يفكرون أن الشعب إستخف ولعيونها بروح أشري لي شماغ .. خلاص يبوي العرب صاروا متشبعين من هالمناظر ولن تجيب رأس أحد بهالمنظر والإعلان يا #شماغ_البسام #الرخيص ماعاد أحد يهتم به يالبلبوني".

وقال "الزعيم أنا": "من اول مانشتري غير بسام واليوم من بعد النساء مانبيها من يوم شفناها على خدة الهام مابه ولا رجل يبي يشتريها".

ومن جانب آخر، دافع ناشطون آخرون عن الشركة، وأوضح "بدر بن صالح العيادة": "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ " هذا ليس إعلانًا ل #شماغ_البسام وإنما فديو مركب".

وطالب "عبدالرحمن" بالتروي قبل الحكم على الإعلان، كونه مفبركًا: "لا يصح التجني على #شماغ_البسام @shmaghalbassam لم يتم عمل هذا الإعلان منهم هذا مقطع مركب لصوت من إعلان قديم والدليل أن الصوت ينتهي قبل نهاية المقطع التأني والتروي والعدل هو المطلوب".