اختتام المرحلة الأولى من تدريب المنهاج العالمي لتعليم الكبار لميسري تعليم الكبار
تاريخ النشر : 2019-10-17
اختتام المرحلة الأولى من تدريب المنهاج العالمي لتعليم الكبار لميسري تعليم الكبار


رام الله - دنيا الوطن
اختتمت دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة وبالشراكة مع مؤسسة التعاون الدولي التابعة للجمعية الألمانية لتعليم الكبار DVV International ، ووزارة التربية والتعليم وبلديات اليامون وعرابة (محافظة جنين) والكرمل (محافظة الخليل)،  المرحلة الأولى من برنامج تدريب "المنهاج العالمي لتعليم الكبار" لميسري تعليم الكبار، وذلك في رحاب دار الندوة الدولية في مدينة بيت لحم.

وقدم التدريب الذي استمر لمدة ثلاثة أيام متتالية، المدربين فاتن نسطاس متواسي وسامي أبو غزالة، وركز اليوم الأول من التدريب على التواصل وديناميكية عمل المجموعات في تعليم الكبار، وقد شمل عدة فعاليات منها طرح أسئلة ما هية "تعليم الكبار" وما هي أهميته، وشرح عن أنواع وتصنيفات التعليم والتعلم والفرق بين تعليم الصغار وتعليم الكبار، التعريف بأنماط الشخصيات وتشكيل المجموعات، مفهوم ونموذج التواصل وعناصره وطرق التواصل.

كما وتضمن اليوم الثاني من التدريب والذي ركز على كيفية تحديد الحاجة والتخطيط لتدريب تعليمي لتعليم الكبار ولمشروع ريادي مجتمعي، تدريبات منها مهارات إدارة الذات والوقت، معنى الريادة ونطاقها، تحديد الحاجة، ومهارات صنع القرار وحل المشكلات، التخطيط، الابداع والابتكار.

أما اليوم الثالت من التدريب فركز على كيفية تنفيذ وتقييم تدريب تعلميمي لتعليم الكبار ومشروع ريادي مجتمعي، وقد تضمن تنفيذ التدريب والمشروع الريادي، تقييم التدريب والمشروع الريادي.

ومن الجدير بالذكر انه تبلورت فكرة المشروع حول المبدأ الذي يرى تعليم الكبار كحق إنساني يجب أن يكون متاحاً للجميع، التعلم مدى الحياة يعد في جميع أرجاء العالم أساساً لا غنى عنه لإرساء دعائم الرفاه الشخصي والاجتماعي والاقتصادي، والمحافظة عليها، ويعتبر تعليم الكبار أداة لتمكين الأفراد والمجتمع من مكافحة الفقر وتحقيق التنمية البشرية المستدامة.