قوات الاحتلال تُجبر مقدسياً على هدم أجزاء من منزله
تاريخ النشر : 2019-10-15
قوات الاحتلال تُجبر مقدسياً على هدم أجزاء من منزله


رام الله - دنيا الوطن
عمدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، إلى إجبار المواطن المقدسي محمد الأطرش، على هدم أجزاء من منزله، في حي وادي الحمص ببلدة صور باهر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة، بعد قرار محكمة الاحتلال هدم المنزل بحجة "القرب من الجدار الأمني".

وذكر عضو لجنة الدفاع عن أراضي وادي الحمص زياد حمادة، إن بناية الأطرش مكونة من أربعة طوابق وتسوية، وقد جرى هدم الروف والطابق الذي يقع أسفله، خشية من أن تهدمه جرافات الاحتلال، وتحمل العائلة تكلفة الهدم. وفقاً لـ (وفا).

وأضاف حمادة أن محكمة الاحتلال، أمهلت الأطرش مدة أسبوع للقيام بعملية الهدم، لافتاً إلى أن أمر الهدم الصادر، يقضي بهدم الطوابق الأربعة.

ويذكر، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ارتكبت في الثاني والعشرين من شهر تموز/ يوليو الماضي، مجزرة بهدم 10 بنايات، وتفجير أخرى من أصل 16 بناية مخطرة بالهدم، تؤوي عشرات العائلات المقدسية في حي وادي الحمص.