جامعة بوليتكنك فلسطين تستقبل وفداً من البنك الدولي
تاريخ النشر : 2019-10-14
جامعة بوليتكنك فلسطين تستقبل وفداً من البنك الدولي


رام الله - دنيا الوطن
استقبل رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عماد الخطيب وفداً رفيع المستوى من البنك الدولي وعلى رأسهم مستشارة البنك الدولي الدكتورة جوتا فرانز، واخوان مانويل، ودينا أبو غيدا، وطاقم تنسيق مشاريع البنك الدولي،   بحضور مجموعة من شركات القطاع الخاص، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، ونائب رئيس الجامعة لشؤون التخطيط والتنمية، ومدير مشروع تطوير وحدة البرمجيات د. سامي أبو سنينة، ومدير مشروع تطوير تخصصات التكييف والتبريد م. إبراهيم العمايرة،  ومنسقة مشاريع البنك الدولي بالجامعة أ. نور الجنيدي، وأعضاء الهيئة التدريسية.

ورحب الخطيب بالوفد، مُشيداً بدور البنك الدولي في دعم جامعة بوليتكنك فلسطين المتواصل، وثمن دورهم وما يبذلونه من جهود في سبيل النهوض بواقع قطاع التعليم العالي وخلق فرص العمل للطلبة الخريجين.

وعبّرت جوتا عن إعجابها بالجهود المبذولة وأهميّة الشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص في سبيل تدريب الطلبة الخريجين في العديد من المواضيع التكنولوجية الحديثة المُختلفة وإكتساب الطلبة الخبرات وتبادلها والإستفادة منها على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

وقدّم أبو سنينة عرضاً مُختصراً لمشروع تطوير وحدة البرمجيات وأشار إلى التوجهات التكنولوجية الحديثة ضمن برامج الجامعة المُختلفة والخدمات والحلول التقنية والفنية والإدارية التي تقدمها الجامعة للمؤسسات المحلية وللطلبة الخريجين من خلال إيجاد تخصصات توائم حاجة السوق المحلي الفلسطيني.

وقدّمت الجنيدي عرضاً حول مشروع تطوير تخصصات هندسة التكييف والتبريد وأهم إنجازات المشروع على صعيد تعديل الخطط والشراكات مع القطاع الخاص واتفاقيات المشروع مع الشركات الدولية بهدف تدريب الطلبة في مجالات مُتطورة بالتكييف والتبريد.

حيث جرى نقاش واسع بين المجتمعين من أساتذة الجامعة والوفد الزائر. 

والجدير بالذكر أنّ هذه المشاريع كان لها الأثر الكبير في تطوير قدرات الطلبة وتحسين مستوى الجودة في البرامج الأكاديمية والبحثية وخدمة المجتمع.