مؤتمر الكشافة الفلسطينية في لبنان يفشل بتوحيد الحركة الكشفية بعد الانسحابات الواسعة
تاريخ النشر : 2019-10-13
رام الله - دنيا الوطن
بعد اعلان كشافة أشد التابعة لاتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني الاطار الشبابي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في لبنان في بيان رسمي صادر عن مفوضيتها انسحابها ومقاطعتها للمؤتمر العام لجمعية الكشافة الفلسطينية الذي انعقد في سفارة دولة فلسطين في لبنان 13/10/2019، توالت البيانات من عدة مجموعات كشفية فلسطينية مستقلة اعلنت مقاطعتها ايضا للمؤتمر، ومنها مجموعات " يافا، رفح، القدس، العودة .." ومطالبتها بتأجيل انعقاد المؤتمر بسبب الانقسام الذي احدثه وادى الى انسحاب كبرى الجمعيات والمجموعات الكشفية الفلسطينية في لبنان، ودعت الى افساح المجال للمزيد من الحوار والتفاعل للوصول الى صيغة عمل موحد تعيد بناء جمعية الكشافة بمشاركة كافة المجموعات الفلسطينية.

وبسبب اصرار اللجنة التحضيرية على عقد المؤتمر، فقد جاء الحضور الكشفي الفلسطيني في المؤتمر من طرف واحد نتيجة مقاطعة كافة المجموعات الكشفية الفلسطينية الاخرى واعتراضها على سير العملية التحضيرية ونظام عمل المؤتمر .

وبهذا فإن انعقاد المؤتمر شكل انقساماً اضافيا جديدا للحركة الكشفية الفلسطينية، بعد ان راهن الكثيرون بأن انعقاده سيكون نقطة البداية للعمل الكشفي الفلسطيني الموحد في اطار مؤسسة وجمعية الكشافة الفلسطينية.

وناشدت المجموعات الكشفية رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة اللواء جبريل الرجوب بالتدخل العاجل لمعالجة هذه الازمة التي احدثها مؤتمر الجمعية بين صفوف ومكونات الحركة الكشفية والمبادرة الى اطلاق حوار مع كافة المجموعات واستعادة وحدتها في اطار جمعية الكشافة الفلسطينية.