يزيل سموم البشرة.. إليكِ فوائد الفحم الفعال
تاريخ النشر : 2019-09-22
يزيل سموم البشرة.. إليكِ فوائد الفحم الفعال


يستخدم الفحم الفعال كعلاج طبيعي للبشرة، يساعد على امتصاص سموم عوادم المركبات، وأشعة الشمس، والمستحضرات الكيميائية.

وتسبب المؤثرات اليومية على البشرة، اختلالاً في إفرازات الزيوت، وتسهم في ظهور حب الشباب، وغيرها الكثير من المشكلات الجلدية، ما يعني حاجة البشرة إلى التخلص الدوري من السموم، وهنا يأتي دور الفحم، الذي يمكن استخدامه وقائياً أو علاجياً.

ورغم ظهور الفحم الفعال ضمن مستحضرات العناية والتجميل في الخطوط العلاجية في الفترة الأخيرة، إلا أن عناصره وأهميته قد تم اكتشافها منذ زمن طويل، واستخدمت لأغراض طبية منذ آلاف السنين، بحسب موقع "الإمارات اليوم".

خصائص الفحم الفعال هو نوع خاص من الكربون يصنع عادةً من قشر جوز الهند أو الخيزران أو الخث الصفصاف أو الفحم أو الخشب، ويأتي الجزء "الفعال" بوضع الفحم في درجات حرارة مرتفعة للغاية (من 600 درجة مئوية إلى 1200 درجة مئوية)، ما يمنحه بنية إسفنجية، ويجعله مثالياً لإزالة الشوائب.

كما يعد أيضاً مضاداً للجراثيم ومضاداً للفطريات، ما يسرع عمليات الشفاء، وتلتقط خواصه المميزة البكتيريا والزيوت اليومية التي نتعرض لها، ما يجعلها إضافة مثالية حين اعتماده كقناع للتنظيف العميق، بعد مرحلة تقشير الوجه.

فوائد
ويقول خبراء البشرة في "هيمالايا" بأن "الفحم الفعال يعمل على إزالة السموم المتراكمة في المسامات العميقة المسدودة، كما أنه فعال في موازنة زيوت البشرة، من خلال السماح للفحم الفعال بإزالة الزيوت الزائدة من البشرة، فإنه يساعد على إعادة التوازن بشكل طبيعي، ما يجعل بشرتك تشعر بالانتعاش ونعومة الملمس".

وأضاف الخبراء أن للفحم الفعال فوائد تقشير لطيف أيضاً، حيث يساعد "على التخلص من خلايا الجلد الميتة، ما يؤدي لإزالة الشوائب وتنعيم البشرة، إضافة إلى الخصائص المضادة للجراثيم"، ما يعني أهمية الفحم الفعال كعنصر لا غنى عنه للبشرة، مع أهمية استعماله بشكل دوري لا يقل عن مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، وتحديداً بعد تقشير البشرة بشكل لطيف اعتماداً على منتجات التقشير المنزلية العضوية، للحصول على فاعلية أكبر لقناع الفحم.