رئيس الوزراء السوداني: أسعى لإزالة السودان من "الدول الراعية للإرهاب"
تاريخ النشر : 2019-09-22
رئيس الوزراء السوداني: أسعى لإزالة السودان من "الدول الراعية للإرهاب"


رام الله - دنيا الوطن
أكد عبد الله حمدوك، رئيس الوزراء السوداني، أنه يسعى خلال زيارته إلى نيويورك؛ للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم (74)، إلى رفع اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب.  

وأعرب حمدود في منشور بصفحته بموقع (فيسبوك) عن تفاؤله بالمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة يوم الجمعة المقبل، مشيراً إلى أنه سيجري عدداً من الاجتماعات الثنائية واللقاءات مع قادة الدول، فضلاً عن لقاء الجالية السودانية بنيويورك، بحسب ما جاء على موقع وكالة (سبوتنك الروسية).

وقال حمدود: إنه سيناقش خلال الاجتماعات "قضايا السلام في السودان، وإعفاء الديون والتعاون الاقتصادي"، فضلاً عن "إزالة إسم السودان من الدول الراعية للإرهاب". 

ومن المقرر، أن يصل رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، مساء اليوم الأحد، ويلتقي بعدة رؤساء دول وحكومات وكبار المسؤولين، في الأمم المتحدة والإدارة الأمريكية، والأمين العام للأمم المتحدة. 

كما سيشارك في عدد من الفعاليات رفيعة المستوى من بينها تلك الخاصة بالسودان، التي ستستعرض دور المجتمع الدولي في مساندة السودان خلال الفترة المقبلة.

وتكتسب مشاركة السودان أهمية خاصة تتاح من خلالها الفرصة لشرح التطورات الأخيرة، والدور المرتجى من المجتمع الدولي في دعم جهود السودان لترسيخ أسس الديمقراطية والسلام والاستقرار الاقتصادي والتنمية المستدامة، وهي الأهداف التي يتوخى وفد السودان الحرص على تحقيقها خلال مشاركته في هذه الدورة، التي تدشن عودة السودان للأسرة الدولية.