النائب الأسطل: عباس منتهي الولاية والمجلس التشريعي ولايته مستمرة خدمة لمصالح شعبنا
تاريخ النشر : 2019-09-12
النائب الأسطل: عباس منتهي الولاية والمجلس التشريعي ولايته مستمرة خدمة لمصالح شعبنا


رام الله - دنيا الوطن
أكد النائب عن كتلة التغيير والإصلاح، الدكتور يونس الأسطل، أن الرئيس محمود عباس، منتهي الولاية الدستورية، وأن الولاية الدستورية للمجلس التشريعي مستمرة إلى حين انتخاب مجلس تشريعي جديد، وأداء أعضائه المنتخبين اليمين الدستورية.

وحسمت المحكمة الدستورية الجدل، حول ولاية عباس وفق حكم صادر عن المحكمة الدستورية بتاريخ 24 حزيران/ يونيو2019 بأن ولايته منتهية منذ تاريخ 1 آب/ أغسطس 2009، وأن المجلس التشريعي ولايته مستمرة بحسب القانون الأساسي.

وقال النائب الأسطل في تصريح خاص بالدائرة الإعلامية بالكتلة، وصل "دنيا الوطن" نسخة عنه:" محمود عباس، منتهي الولاية الدستورية، وفق القانون الأساسي، ولقد ارتكب العديد من
الجرائم بحق الشعب الفلسطيني، خصوصاً أهل غزة من خلال إحكامه الحصار على أهلها بالشراكة مع الاحتلال".

وأضاف النائب الأسطل: "عباس سياساته قائمة على خدمة الاحتلال، وإن ما تقوم به منظومة السلطة والحكومة برام الله، يتعارض مع المصالح العليا لشعبنا الفلسطيني".

وأوضح الأسطل، أن المطلوب تطوير المقاومة لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي عن أرضنا، مؤكداً أن سلطة عباس هي ذيل الأفعى وأن رأسها هو الاحتلال الإسرائيلي.

وأشار النائب الأسطل إلى أن ولاية المجلس التشريعي مستمرة، وأداء دوره الموكل له وفق القانون الأساسي، بخدمة مصالح شعبنا الفلسطيني وحقوقه.