"الصحة" تطلق سلسلة دورات تدريبية حول " ادارة النفايات الطبية" داخل مستشفياتها
تاريخ النشر : 2019-09-11
"الصحة" تطلق سلسلة دورات تدريبية حول " ادارة النفايات الطبية" داخل مستشفياتها


رام الله - دنيا الوطن
انطلقت صباح اليوم عدة دورات تدريبية حول "ادارة النفايات الطبية" فى عدة مستشفيات بوزارة الصحة ،والتى تأتى فى إطار ضمان سلامة البيئة والمواطن والمريض ،وذلك بإشراف دائرة مكافحة العدوى بالوزارة وبالتعاون مع UNDP،وتستهدف جميع مقدمى الخدمة الصحية.

ونفذ مستشفى أبو يوسف النجار دورة استهدفت 280 موظف ما بين أطباء وتمريض وعلاج طبيعى واداريين وعمال شركة النظافة، بمعدل يومين الاثنين والخميس من كل أسبوع.

وأكدت المدربة راوية زعرب مشرفة مكافحة العدوى بالمستشفى على أهمية الحفاظ على صحة البيئة من التلوث واتباع السياسات العامة لإدارة النفايات الطبية ودور مقدمى الخدمات الطبية فى تطبيقها، وأنواع النفايات الطبية وآلية فصلها والدليل اللونى لها وطرق تخزينها والتخلص منها .

وفى مستشفى الهلال الإماراتي استهدفت الدورة ، 150 موظف من الدائرة الطبية والتمريض وشركة النظافة وستستمر حتى بداية نوفمبر بواقع لقاء واحد أسبوعيا.

و أوضح أ.عبدالسلام الجعبري مشرف لجنة مكافحة العدوى أن الهدف من هذه الدورة هو الحفاظ على صحة البيئة من التلوث الناتج عن التعامل الغير آمن مع النفايات الطبية حيث تم وضع برنامج تدريبي يشمل جميع العالمين في الفئة الطبية والتمريضية
وشركة النظافة.

وقد كان القاء الأول مع شركة النظافة والذي ألقاه الحكيم .خالد أبو الخير، استعرض فيها السياسة العامة لإدارة النفايات الطبية و كيفية فصلها، وكذلك مهام عمال شركة النظافة في إدارة النفايات الطبية، وأيضا الدليل اللوني لفرز النفايات الطبية وآلية جمعها ونقلها وتخزينها وإجراءات السلامة المهنية للوقاية من أخطار المهنة .

وفى مستشفى الأوروبى ،أكد رئيس قسم الصحة المهنية ولجنة مكافحة العدوى د. منتصر الفرا، أن هذه الدورة تعتبر جزء من برنامج تدريبي متكامل يعقد عدة لقاءات في المؤسسات الصحية، وتقوم عليه دائرة مكافحة العدوى بالادارة العامة للمستشفيات ومؤسسة UNDP.

وأوضح د. الفرا أن البرنامج يستهدف جميع العاملين، ويهدف الى الحفاظ على صحة وسلامة العاملين، وكذلك المرضى والمراجعين، عبر الوقاية من الأمراض المعدية، و يعزز ثقافة الحفاظ على نظافة التربة والبيئة والوسط المحيط.

وأضاف، أن الدورة عبارة عن لقاء تدريبي على مدار يوم كامل داخل المستشفى، وفي كل مرة يتم استهداف مجموعة من الموظفين، من خلال شرح نظري في الجزء الأول يتناول فيه أهم بنود الدليل الفلسطيني لادارة النفايات الطبية، ومناقشة بروتوكول وآلية الفرز الملون، ثم الانتقال للجزء العملي عبر جولة تدريبية ميدانية داخل الأقسام، للوقوف على الأخطاء التي قد يقع فيها
العاملون خلال عملية الفرز.

يذكر أنه من المقرر أن تعقد هذه اللقاءات يومي الاثنين والخميس من كل أسبوع، بواقع 5 ساعات في كل لقاء في قاعة الاجتماعات، بمركز د. رياض الزعنون للتعليم المستمر، وقام بادارة عملية التدريب رئيس القسم د. منتصر الفرا وأ. عابد أبو شهلا و أ. حنان فياض.