الديمقراطية تشيد بعملية رام الله البطولية وتؤكد أنها نتاج طبيعي لجرائم الاحتلال
تاريخ النشر : 2019-08-23
الديمقراطية تشيد بعملية رام الله البطولية وتؤكد أنها نتاج طبيعي لجرائم الاحتلال


رام الله - دنيا الوطن
أشادت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بعملية رام الله البطولية، مؤكدة أنها حق مشروع ونتاج طبيعي لجرائم الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق أبناء شعبنا الفلسطيني، من اقتحام المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين، والهدم الممنهج لحي وادي الحمص وإخطارات الهدم في بيت حنينا، والاقتحامات اليومية لبلدة العيساوية، وسياسة القتل والاعتقالات والانتهاكات في الضفة الفلسطينية، والاعتداء على الأسرى، والحصار والعقاب الجماعي والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وشددت الجبهة على أن الانتفاضات والهبات الشعبية متنوعة الأدوات والأساليب على يد الشباب الثائر ستتواصل ضد الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين في القدس المحتلة والضفة الفلسطينية وقطاع غزة، حتى طرد الاحتلال من أرضنا وقدسنا والفوز بالحرية والعودة والاستقلال والدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

وحيّت الجبهة النهوض الشعبي العارم في ميادين الاشتباك المختلفة مع الاحتلال في الضفة الفلسطينية والقدس المحتلة، وفي مسيرات العودة وكسر الحصار بقطاع غزة، داعية إلى تحرير المقاومة من قيود اتفاق أوسلو والتزاماته ومن قيود الانقسام وتداعياته المدمرة، وتوسيع مساحة الاشتباك والصدام مع صفقة ترامب- نتنياهو، مما يملي على الحالة الوطنية الفلسطينية استنهاض عناصر القوة الفلسطينية لتوفير القدرة على الصمود والاستمرارية وتطوير النهوض الشعبي وتحويله إلى انتفاضة ومقاومة شعبية شاملة.