آخرهم ماكرون.. مواقف محرجة لزوجات الرؤساء ترصدها عدسات المصورين
تاريخ النشر : 2019-08-22
آخرهم ماكرون.. مواقف محرجة لزوجات الرؤساء ترصدها عدسات المصورين


في موقف محرج رصدته عدسات المصورين، تسبب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأذى واضح لزوجته، التي سحبت ذراعها من قبضته وبدا عليها علامات الألم على وجهها.

والتقطت كاميرات المصورين، في أحد المؤتمرات الصحفية، الموقف المحرج لماكرون عند إمساكه بذراع زوجته "بريجيت" بطريقة خاطئة غير مقصودة، وحسبما أفاد موقع "روسيا اليوم"، نقلا عن صحيفة لايف رو الفرنسية، فإن السيدة الفرنسية الأولى أصيبت في يدها قبل عدة أيام خلال رحلة بحرية، عندما انزلقت عن ظهر القارب وخُلع كتفها.


ويبدو أن الرئيس الفرنسي نسي أن زوجته تعاني من التواء ذراعها في الفترة الأخيرة، وهو ما تسبب في علامات الألم التي بدت واضحة عليها خلال المؤتمر الصحفي.

لم يكن هذا الموقف هو الأول من نوعه لزوجات زعماء ورؤساء الغرب، حيث ظهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت سابق، في مقطع فيديو مع زوجته، ووهو مُمسك بشمسية أثناء هطول الأمطار، ولفت الأنظار إليه عندما لم يحمِ زوجته معه من الأمطار بالشمسية وتركها بمفردها.

وفي وقت سابق، تجاهل ترامب زوجته ميلانيا عند وصول السيارة للبيت الأبيض، في حفل تنصيبه في عام 2017، وتوجه للرئيس السابق باراك أوباما وزوجته، حتى لحقت به ميلانيا.




في عام 2015، انتشرت صور تطاير تنورة "ميشيل أوباما" سيدة أمريكا الأولى، في ذلك الوقت، على وسائل الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي عقب وصولها إيطاليا، حينما هاجمها الهواء على سلم الطائرة ورفعت فستانها إلى أعلى.

لم يكن موقف تطاير تنورتها فى إيطاليا هو الأول، حيث تكرر من قبل أثناء وصولها بصحبة زوجها أوباما مطار نيوزلندا، إلا أنه تدخل في الوقت المناسب ووضع يده على التنورة حتى لا تنكشف ساق زوجته.