براد بيت لم يخن أنجلينا جولي.. رواية تُنشر للمرة الأولى عن سبب انفصالهما
تاريخ النشر : 2019-08-22
براد بيت لم يخن أنجلينا جولي.. رواية تُنشر للمرة الأولى عن سبب انفصالهما


لا تزال قضية انفصال النجمين براد بيت وأنجلينا جولي، أحد أبرز ثنائيات هوليوود، مثيرة للجدل رغم مرور ثلاث سنوات عليها، وتحديدًا منذ عام 2016.

فالكثير من التفاصيل ظلت خفية خلال مدة انفصالهما، إلا أن بعضها بدأ بالظهور الآن؛ إذ كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن السبب يرتبط بـ"مادوكس" (18 عامًا) الابن الأكبر بالتبني لبراد وأنجلينا.

وكشفت مصادر عن أن العلاقة بين براد بيت وابنه مادوكس متوترة للغاية، وأن أصل الحكاية يرجع إلى قبل 3 أعوام، بعد مشادة حادة دارت بين الممثل الأمريكي وابنه وأنجلينا أيضًا خلال تواجدهما على متن طائرة خاصة في رحلة عائلية، بعد عودتهما من مدينة "نيس" الفرنسية.

وتحدثت التقارير أيضًا أن علاقة براد وأنجلينا بدأت بالانهيار بعد تلك المشادة، والتي كانت هي سبب رفع أنجلينا دعوى الطلاق على براد وانتهاء علاقتهما، خاصة أنه كُشف عن أن الممثل ضرب ابنه عندما حاول الدفاع عن والدته، وأنه كان مخمورًا آنذاك.

ومتابعة لتفاصيل توتر العلاقة بين براد ومادوكس، كشف مصدر لم يعلن عن هويته أن مادوكس، والذي تبنته أنجلينا في عام 2002، مقرب أكثر من أنجلينا على براد، كما قال مصدر آخر: "لا يعتبر مادوكس أنه ابنًا لبراد".