الآلاف من أبناء شعبنا في عين الحلوة يُشاركون في مسيرة "انتفضوا لكرامتنا"
تاريخ النشر : 2019-08-22
الآلاف من أبناء شعبنا في عين الحلوة يُشاركون في مسيرة "انتفضوا لكرامتنا"


رام الله - دنيا الوطن
لبى آلاف الفلسطينيون والفلسطينيات دعـوة قيادة العمل الفلسطيني المشترك واللجان الشعبية والحراك الشعبي.

ونزلوا إلى الشوارع في مخيم عين الحلوة بمسيرة جماهيرية تحت عنوان "انتفضوا لكرامتنا"، رفضا لقرار وزير العمل اللبناني، الجائر بتطبيق قانون تنظيم عمل الأجانب على العامل الفلسطيني اللاجئ قسرًا الى لبنان.

وبالرغم من الإرتفاع اللافت لحرارة شهر آب اللاهب، انطلقت المسيرة من أمام مسجد النورفي عين الحلوة بمدينة صيدا، عصر يوم الأربعاء 21/8/2019، يتقدمها ممثلو قيادة العمل الفلسطيني "الوطني الاسلامي" المشترك واللجان الشعبية في منطقة صيدا، والحراك الشعبي، وجماهيرغفيرة من نساء واهالي المخيم.

وجالت المسيرة في الشوارع الرئيسة لعين الحلوة على وقـع الهتافات التي ردَّدها المشاركون تنديدًا بقرار وزير العمل اللبناني ومُطالَبَةً بتراجعه عنه، ودعت الحكومة اللبنانية للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني وحقوقه الأنسانية والمدنية، وانها ترفض التوطين والتهجير، وأن لا بديل لشعبنا عن حقه في العودة الى فلسطين.