محكمون عرفيون يطالبون أمن الجيزة بالتدخل لانهاء خصومة ثأرية بين عائلتين ببشتيل
تاريخ النشر : 2019-08-21
رام الله - دنيا الوطن
طالب رجال التحكيم العرفى ورجال المصالحات اللواء محمد الشريف مساعد وزير الداخليه لقطاع امن الجيزة ، التدخل لإنهاء الخصومة الثأريه القائمة بين بيت خطاب من عائله الباشا وبين مكاوى من عائله الفرماوى بقربه بشتيل مركز الوراق بمحافظة الجيزة .

أشار محسن داود القيادى بالمجلس القومى للقبائل المصرية والعربية ، ان اللواء محمد الشريف من الشخصيات المحترمة والتى تتبنى قضايا الثأر ويتدخل فيها بنفسه لإنهاء النزاعات التى تنشأ بين العائلات ، مضيفا أن موضوع الثأر موضوع جديد على أهل بشتيل ولم يتعودوا عليه من قبل .

ويقول اللواء احمد زغلول مهران مساعد مدير المخابرات الحربيه السابق ، ان على العائلتين الاتجاه للتحكيم العرفى والتصالح حتى تعيش عائلات واهالى البلد فى امان ، مؤكدا ان اجهزة الشرطة المصرية شاركت فى إنهاء الكثير من الخصومات الثأرية فى العديد من محافظات مصر وأصبح دورها هام جدا لصالح الوطن والمواطنين .

وأوضح وليد سلام ، نائب رئيس اتحاد جنوب الجيزة ، ان هناك أكثر من سايرة خير حضرت وجلست مع عائلة مكاوى ووقعت على مشاركة صلح بشروط لصالح عائلة ولى الدم من عائلة خطاب الباشا .

وتابع الحاج اشرف ابوجبة احد رجال سايرة الخير ، انه لولا وقوف الجهات الأمنية خلف رجال المصالحات ما تصالح احد وما انتهت الخصومات الثأرية فى مصر لأن دور الأمن اصبح دوره وتدخله مهم للحد من الثأر ومنع نزيف الدم نظرا للحياديه التى تنتهجها قيادات الشرطة بين الطرفين ولثقه العائلات المتخاصمة فيهم ونأمل تدخل اللواء محمد الشريف مدير امن الجيزة وقيادات المديرية لإنهاء مشكلة الثأر فى بشتيل .