بودسترتيك تحتاز لقب سياحة الرفاهية ضمن جوائز الوجهة الأوروبية للتميز 2019
تاريخ النشر : 2019-08-19
رام الله - دنيا الوطن
اختارت اللجنة المنظمة سياحة الرفاهية كالموضوع الرئيسي لحفل جوائز الوجهة الأوروبية للتميز (EDEN) هذا العام. وانحصر الصراع بين مدينتي شرق سلوفينيا بودسترتيك ودولينجسكا، واختارت اللجنة مدينة بودسترتيك لتحمل اللقب.

EDEN هي أكبر منصة أوروبية لتعزيز السياحة المستدامة والمسؤولة، ويتعاون مجلس السياحة السلوفيني في هذا المشروع بشكل رئيسي بما يتماشى مع اتجاه وجهات الدعم والمنتجات التي تركز على التنمية المستدامة.

لجنة الخبراء لهذا العام التي يرأسها البروفسور يانيز بوجاتاج اندهشت من إمكانيات بودستريك كوجهة سياحية وتفوقها على المدن المصنفة الأخرى.

وقالت السيدة مايا باك، مديرة مجلس سلوفينيا السياحي: " أدهشت الوجهة بودسترتيك لجنة الخبراء بعرضها تشكيلة منوعة من المنتجات السياحية والخدمات المتركزة على الأصالة وعلو الجودة المقدمة من ثلاث بلديات مختلفة، مما جعلها وجهة رفاهية مبتكرة تستحق اللقب الثامن كالوجهة الأوروبية الأميز."

وكتب البروفسور يانيز بوغاتاج عن قرار لجنة الخبراء: " بودسترتيك هي مثال نموذجي على ما يسمى صناعة السياحة المجهري. كما شمل العرض التقديمي للمتقدمين أمام لجنة الخبراء بلدية كوزجي، والتي تتعلق بمنطقة المحيط الحيوي ومهرجان أبل كوزجينسكو. 

وتقدم بودستيتريك أيضًا بعض المنتجات والمواقع التقليدية مثل فندق أمون هومستيد ومزرعة الغزلان ومتجر الشوكولاتة والصيدلية والدير في أوليمجي، وجدير بالذكر أن وجبة الإفطار بفندق أمون هومستيد في بودستيتريك هي وجبة إفطار مثالية. بطبيعة الحال فإن الرفاهية لا تتعلق فقط بالطعام بل بباقة السياحة بأكملها التي قام فريق الخبراء بتقييمها في ضوء موضوع هذا العام."

وقال البروفسور بخصوص دولينجسكا الحاصلة على المركز الثاني: "فيما يتعلق بالخدمات المقدمة فإن دولينجسكا تتمتع بإمكانيات ممتازة في تنمية السياحة في سلوفينيا. إنهم يبنون تطورهم على العدد المناسب من الموظفين الشباب الذين لديهم فكرة واضحة جدًا عن استراتيجية تنمية السياحة."

تعد وجهة بودسترتيك مثالًا جيدًا على الممارسة الناجحة والفعالة للتعاون بين ثلاث بلديات في السياحة السلوفينية، وكذلك مثال على الممارسة الجيدة من حيث التعاون بين أصحاب المصلحة الذين يشكلون جزءًا من وجهة بودسترتيك.

وفي هذه المناسبة قال عمدة بودسترتيك السيد بيتر ميسجا، وعمدة بيستريكا أوب سوتلي السيد فرانجو ديبيلاك، وعمدة كوزجه السيدة ميلينكا كرانك: "وجهة بودسترتيك أظهرت مثالاً رائعاً في التعاون السياحي بين البلديات. 

من خلال مجموعة المنتجات والخدمات السياحية المتطورة التابعة لبلدية بودسترتيك ومجموعة المنتجات والخدمات السياحية الخفية ذات الجودة العالية في بلديتي بيستريكا أوب سوتلي وكوزجه أصبحنا وجهة تقدم للسائحين خدمات نشطة وصحية حتى يحققوا الرضا الشخصي والسلام الداخلي. 

تعتمد مجموعة خدماتنا على الطبيعة والثقافة وتشمل السلع والخدمات المنتجة محليًا بودسترتيك وجهة ممتازة ومحترفة وتقليدية ولها لمسة من الود والتي تسمح بالتعايش الجيد بين السكان المحليين والسياح. أعطانا لقب الوجهة الأوروبية للتميز 2019 الفرح والطاقة الجديدة لمواصلة عملنا، وحصولنا على اللقب دليل على أننا نسير على الطريق الصحيح للتنمية."

تكرس وجهة بودسترتيك اهتمامًا خاصًا للتنمية المستدامة، كما تشهد على ذلك العلامة الخضراء لسلوفينيا الخضراء التي حصلت عليها الوجهة كجزء من المخطط الأخضر للسياحة السلوفينية.

سيحصل كل من المرشحين النهائيين بودسترتيك ودولينجسكا على عرض مكثف من مجلس سلوفينيا السياحي اعتبارًا من هذا العام، وجدير بالذكر أن العائلة الأوروبية التي تضم أكثر من 140 وجهة للتميز تشمل ثمانية ممثلين من سلوفينيا وهم بودسترتيك وكوبر وبردا ولاشكو وإدريجا وكولبا وسولتشافسكو وسوتشا فالي.