24 قتيلاً في حريق داخل استوديو رسوم متحركة في اليابان
تاريخ النشر : 2019-07-18
24 قتيلاً في حريق داخل استوديو رسوم متحركة في اليابان


رام الله - دنيا الوطن
ذكرت وسائل إعلام يابانية، أن نحو 24 شخصاً، لقوا مصرعهم اليوم الخميس، في حريق يشتبه بأنهم مُتعمد شب في استوديو للرسوم المتحركة بمدينة كيوتو اليابانية، الخميس.

ونقلت وكالة أنباء (كيودو) عن شرطة المدينة قولها: "إن نحو 24 شخصاً عُثر عليهم راقدين بالطابق الثاني من المبنى، لكن لم ينقلوا على الفور إلى مرافق طبية، بسبب الاعتقاد بأنهم توفوا بالفعل".

وكانت وكالة (كيودو) قالت في وقت سابق: "إن أكثر من 30 شخصاً أصيبوا في الحريق، بينهم 10 في حالة خطيرة".

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، أن الشرطة، اعتقلت شخصاً (41 عاماً)، سكب سائلاً يبدو أنه بنزين حول الاستوديو.

وقالت: إن الرجل أصيب، ويتلقى العلاج في مستشفى، مما منع الشرطة من استجوابه على نحو مناسب حتى الآن، وأضافت أنه كان يقول "موتوا" عندما أشعل النار.

وينتج الاستوديو مسلسل "صوت! يوفونيوم" (ساوند! يوفونيوم)، ومن المقرر أن يصدر فيلم من إنتاجه بعنوان "حر! طريق إلى العالم.. الحلم" (فري! رود تو ذا وورلد.. ذا دريم) هذا الشهر.