"ورشة حكومة دبي" تقدم خدمات دعم فني لمركبات "إكسبو 2020"
تاريخ النشر : 2019-06-25
رام الله - دنيا الوطن
أبرم إكسبو 2020 دبي و ورشة حكومة دبي مذكرة تفاهم بهدف التعاون في عدة مجالات مرتبطة بتقديم بعض الدعم الفني لمركبات إكسبو 2020 دبي، علاوة على إيجاد الفرص الممكنة لبناء وتوسيع العلاقات بين الجانبين، وباشرت ورشة حكومة دبي مهامها في موقع إكسبو من خلال توفير الورشة المتنقلة (الخدمة السريعة للسيارات).

وقع الاتفاقية نجيب العلي، المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 وفهد أحمد الرئيسي، نائب المدير التنفيذي لـ "ورشة حكومة دبي" في مقر مكتب إكسبو 2020 بحضور عدد من المديرين والموظفين من الجانبين.

وأكد  نجيب العلي، المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 دبي، حرص المكتب على التعاون والتواصل مع مختلف الجهات الحكومية المعنية والقطاع الخاص، لإنجاح إكسبو 2020 دبي، الحدث العالمي الأضخم في التاريخ.

وقال "نؤكد مرة أخرى على أن إكسبو حدث عالمي يهم الإمارات كلها، وهو ما يجعل منه حدثا تتجلى فيه روح العطاء والإخلاص لوطننا الغالي. إن ورشة حكومة دبي لها إسهاماتها المهمة في تعزيز مستوى الخدمات الحكومية والارتقاء بتجربة العملاء. وأود أن أؤكد على أن التعاون بيننا هو ضمن الجهود المبذولة في سبيل تقديم أفضل الخدمات للجمهور وضيوف إكسبو 2020، بما يتماشى مع توجيهات الدولة المتمثلة في تعزيز الخدمات المقدمة للمشاركين والحاضرين، وتقديم تجربة ريادية واستثنائية لهم."

وقال فهد أحمد الرئيسي: "يأتي توقيع مذكرة التفاهم مع إكسبو 2020 في إطار مبادرات الورشة النوعية التي تهدف إلى تعزيز التعاون والتفاعل مع مختلف الجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة داخل إمارة دبي ودولة الإمارات بشكل عام، بما يسهم في إنجاح المعرض وتقديم نسخة استثنائية منه، وذلك انطلاقاً من دور الورشة الريادي في مجال السيارات والنقليات ولاسيما في ما يتعلق بأعمال الإصلاحات والصيانة، باعتبارها تساهم في خدمة أسطول النقل المتوفر لدى حكومة دبي والدوائر الحكومية، وعملاً باستراتيجيتها  الواضحة في تقديم أعلى مستويات الصيانة والخدمات لجميع العملاء."

وأضاف الرئيسي: "يشكل فوز دولة الإمارات العربية المتحدة في 27 نوفمبر 2013 بحق استضافة المعرض الدولي إكسبو للعام 2020 في إمارة دبي، نقطة تحوّل هامة في مسيرة الدولة الاقتصادية والاجتماعية الناجحة، كونه يمثل حدثاً اقتصادياً عالمياً بارزاً، يجمع نخبة المؤسسات والشركات من مختلف أرجاء العالم تحت سقف واحد، باعتباره منصة مثالية لتعزيز التعاون والتواصل بين مختلف الجهات المشاركة. ومن جهتها، تسعى ورشة حكومة دبي إلى تعزيز تكامل الجهود بين مختلف الجهات، لدفع مسيرة التطور والتقدم، من خلال تفعيل التواصل بين المعنيين لتبادل المعارف والخبرات، بهدف ضمان التميّز والنجاح الإماراتي في استضافة هذا الحدث العالمي المهم والمفصلي."

وتنص المذكرة على تطوير العلاقات وتوطيد أواصر التواصل والتعاون بين الجهتين تمهيداً لاستضافة إكسبو 2020، وذلك عبر التنسيق في مختلف المجالات التي تشمل عملية تبديل وإصلاح إطارات أسطول مركبات إكسبو 2020، وتوفير نظام الأسطول المعتمد من ورشة حكومة دبي، من أجل تتبع خدمات الصيانة الوقائية، إضافة إلى تخصيص "ورشة متنقلة" دائمة لتلبية الاحتياجات الطارئة، العالقة ضمن موقع إكسبو 2020.

ويجدر الذكر بأن ورشة حكومة دبي تحرص بشكل دائم، وانطلاقاً من استراتيجيتها الواضحة بهذا المجال، إلى المساهمة في تعزيز ريادة إمارة دبي، من خلال تقديم أرقى الخدمات وزيادة نسبة  ورضا المتعاملين، بما يحقق أهداف وغايات خطة دبي 2021  في تطوير حكومة رائدة سبّاقة ومبدعة بتقديم خدمات عالمية المستوى، تلبي حاجات الفرد والمجتمع بصورة عامة..