6 أسرار عن رحلة أبولو إلى سطح القمر لم يخبرك أحد بها
تاريخ النشر : 2019-06-17
6 أسرار عن رحلة أبولو إلى سطح القمر لم يخبرك أحد بها


ربما يكون هبوط مكوك وكالة ناسا لأبحاث الفضاء الأمريكية على سطح القمر لأول مرة، أسرار هامة عبر رحلة أبولو 11، لم يتحدث عنها أحد من قبل، وفق ما ذكرت صحيفة ديلي إكسبريس البريطانية، التي تحدثت عن هذه الأسرار.

قالت الصحيفة، إنه في عام 1969 كانت مشاهدة هبوط مكوك ناسا على سطح القمر حدثًا إعجازيًا لا يكاد يصدق، ولهذا فقد كان الحدث مليئًا بالمعلومات والأسرار التي نرصد أهمها.

1- شاهد لحظات هبوط رواد الفضاء على القمر، ما يقدر بنحو 650 مليون شخص في العالم.

2- هبط مكوك ناسا على سطح القمر في 20 يوليو 1969، أي بعد 8 سنوات فقط من قدوم الرئيس الأمريكي جون إف كينيدي.

3- شاهد الملايين أعضاء مهمة أبولو 11، وهم رواد الفضاء نيل أرمسترونج وإدوين ألدرين يهبطان على سطح القمر، بينما بقي طيار وحدة القيادة للمكوك مايكل كولينز في المدار القمري. 

4 - بعد أن اختارت ناسا طاقم أبولو 11 لأول هبوط لهم على سطح القمر، تركز انتباه العالم على الثلاثة رواد، وعلى وجه الخصوص ، كان الصحفيون مهتمون بأرمسترونج وأعربوا عن إعجابهم به، لكن المفاجأة إن البعض توقع فشل المهمة.

5- القمر عبارة عن عالم جاف ويخلو من أي حياة إلا الحياة التي هبطت عليه منذ عام 1969، ولكن حتى عودة مهمة بعثة أبولو 11 إلى الأرض في 24 يوليو 1969، ظهر تخوف من أن يكون ثمة هناك مسببات لأمراض غريبة من الفضاء، يمكن أن تصيب الرواد العائدين، ولهذا السبب، اضطر أرمسترونج وكولينز وألدرين إلى الخضوع للحجر الصحي الإلزامي قبل أن يتمكنوا من العودة إلى أحبائهم وعائلاتهم.

6- قضى رواد الفضاء الثلاثة شهرًا كاملًا في الحجر الصحي، محميين من نفس الأرض التي انطلقوا منها قبل ثمانية أيام فقط، وتم بناء مبنى بكامله لحجرهم الصحي عند عودتهم.