خدروها واغتصبوها لمدة أسبوع.. هندوسيون يفلتون من الإعدام بعد قتلهم طفلة مسلمة
تاريخ النشر : 2019-06-13
خدروها واغتصبوها لمدة أسبوع.. هندوسيون يفلتون من الإعدام بعد قتلهم طفلة مسلمة


تجنب ثلاثة متهمين باغتصاب وقتل فتاة تبلغ من العمر ثماني سنوات، الإعدام في قضية أثارت غضب الرأي العام بالهند.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل"، تم تخدير واحتجاز الفتاة المسلمة عاصفة بانو، في معبد هندوسي، وتعرضت للاعتداء لمدة أسبوع قبل خنقها وضربها حتى الموت بحجر في كشمير الخاضعة لسيطرة الهند.

وقد طلب المدعون العامون إعدام المهاجمين الثلاثة، لكن حكم عليهم اليوم بالسجن مدى الحياة بدلًا من ذلك.

وكان أحد المتهمين موظفا متقاعدا ووصيا على المعبد الذي احتجزت فيه الفتاة المسكينة.

وكانت الضحية ترعى خيول أسرتها في غابات سفوح جبال الهيمالايا عندما اختطفت، وتم العثور على جثتها المغتصبة والمشوهة في الغابة بعد أسبوع.