دراسة ريس ميد تشير لتحسّن الالتزام بعلاج الضغط الإيجابي المتواصل لضخ الهواء
تاريخ النشر : 2019-05-22
دراسة ريس ميد تشير لتحسّن الالتزام بعلاج الضغط الإيجابي المتواصل لضخ الهواء


رام الله - دنيا الوطن
أظهرت دراسة قدمتها "ريس ميد" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: RMD، وفي بورصة أستراليا تحت الرمز ASX: RMD) خلال المؤتمر الدولي للجمعية الأمريكية لأمراض الصدر ("إيه تي إس") لعام 2019أنّ المراقبة عن بعد والمراقبة الذاتيّة من المرضى قد يساهمان بتحسين الالتزام بعلاج الضغط الإيجابي المتواصل لضخ الهواء من قبل الأشخاص الذين يعانون من انقطاع النفس أثناء النوم.

يبلغ معدّل الالتزام بالضغط الإيجابي لضخ الهواء، وهو المعيار الذهبي لعلاج انقطاع النفس خلال النوم، حوالي 50 في المائة عند استعمال التكنولوجيا القديمة من دون اتّصال بالسحابة أو قدرات المراقبة عن بعد . وبموجب الدراسة الجديدة، وجد الباحثون معدلات أعلى بكثير عندما قاموا بتقييم المرضى الذين يملكون أجهزة متّصلة بالسحابة بنسبة 100 في المائة تسمح بالمراقبة عن بعد: أكثر من 31 ألف برازيلي، و17 ألف مكسيكي، و4.1 مليون أمريكي.

نسبة المشاركين في الدراسة الذين حققوا التزام لمدة 90 يوماً بعلاج الضغط الإيجابي لضخ الهواء (تمّت مراقبتهم عن بعدً)

المراقبة عن بعد  والمراقبة الذاتية

الولايات المتحدة الأمريكية

74 في المائة

85 في المائة

البرازيل

72 في المائة

83 في المائة

المكسيك

66 في المائة

81 في المائة

 وقال الدكتور كارلوس إم نونيز، المشارك في كتابة الدراسة والرئيس التنفيذي للشؤون الطبية لدى "ريس ميد"، في هذا السياق: "تتساوى هذه النتائج مع دعم قويّ لتكنولوجيا المراقبة عن بعد والمراقبة الذاتيّة. وعلى الرغم من الأنظمة المختلفة للرعاية الصحية والمشاكل المالية والاجتماعية، حقق المرضى في البلدان الثلاثة نسبة التزام تفوق المعدل عند العلاج مع أجهزة للضغط الإيجابي لضخ الهواء متّصلة بالسحابة بنسبة 100 في المائة."

ويدعو الباحثون الأطباء على تسجيل مرضاهم الذين يتلقون العلاج بالضغط الإيجابي لضخ الهواء في برنامج للمراقبة الذاتية مثل "ماي إير"، تطبيق "ريس ميد" للتفاعل مع المرضى. وفي حين تسجّلت نسبة 26 في المائة من المرضى المشاركين في هذه الدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية في تطبيق "ماي إير"، تسجلت نسبة 8.1 في المائة فحسب من المرضى البرازيليّين و2.8 في المائة من المرضى المكسيكيّين.

 

وتمّ تحديد الالتزام بعلاج الضغط الإيجابي لضخ الهواء في هذه الدراسة بموجب التحديد الذي وضعته مراكز الرعاية الصحية والخدمات الطبية في الولايات المتحدة الأمريكية والذي يعني: استخدام الضغط الإيجابي لضخ الهواء بمعدل 4 ساعات في الليلة لنسبة 70 في المائة من الليالي خلال فترة 30 يوماً ضمن أوّل 90 يوماً من العلاج.