مهرجان دعم وإسناد للأسرى في أريحا
تاريخ النشر : 2019-04-22
رام الله - دنيا الوطن
نظمت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير، بالتعاون مع محافظة أريحا والأغوار، وحركة "فتح"، والقوى الوطنية وفصائل منظمة التحرير، مساء اليوم الاثنين، مهرجان دعم وإسناد للأسرى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد رئيس نادي الأسير قدورة فارس، في كلمته، خلال المهرجان الذي أقيم وسط مدينة أريحا، أن أسرى الحرية كانوا على الدوام رمزا للتضحية والفداء وهم حملة رسالة "أن الفلسطيني لن يكسر".

وأشار فارس إلى صلابة موقف الرئيس محمود عباس الرافض لكل الضغوط المتعلقة بالثوابت الفلسطينية ودعم صمود الأسرى، ليس في وجه الاحتلال فقط بل في وجه الإدارة الأميركية المتماهية مع الاحتلال.

من جانبه، قال عبد الحميد عاصي، في كلمته نيابة عن محافظ أريحا والأغوار، إن القيادة تضع قضية الأسرى على سلم أولوياتها، وأضاف: "كلنا نقف إجلالا وإكبارا لتضحيات الأسرى، ونجدد البيعة والوفاء والالتفاف خلف قيادة الرئيس محمود عباس ورفضه لكل الضغوطات المتعلقة بالثوابت الوطنية"، فيما أكد رئيس بلدية أريحا سالم غروف أن الأسرى همّ كل مواطن وغيور على وطنه.

من ناحيته، أكد أمين سر حركة "فتح" بالمحافظة نائل أبو العسل استمرار مسيرة النضال والعطاء والوفاء من قبل أبناء الحركة لحماية المشروع الوطني وإسقاط ما يسمى "صفقة القرن".

وقدم الحضور التهنئة للأسير المحرر كرم أبو شرار، الذي أفرجت عنه سلطات الاحتلال مساء اليوم، في حين ألقت رسل كعابنة كلمة ذوي الأسرى دعت فيها إلى مزيد من الالتفاف حول قضيتهم.